الاتصال | من نحن
ANHA

نسرين عبد الله: التواجد التركي في إدلب هو لمحاصرة عفرين

مركز الأخبار- أكدت الناطقة باسم وحدات حماية المرأة YPJ نسرين عبد الله، أن تواجد تركيا في إدلب ليس مشروع، وإن هدفها من احتلال إدلب هو محاصرة عفرين، كما تطرقت إلى مرحلة ما بعد داعش.

وجاء ذلك خلال تصريح لنسرين عبد الله على الموقع الرسمي لوحدات حماية المرأة، حيث قالت بأنه يجب فتح الباب أمام محادثات جديدة وجدية.

وقالت نسرين عبد الله في بداية حديثها أن محاولات وضع مشاريع من دون الكرد ستبوء بالفشل “ما بعد داعش، لن يكون الوضع أحسن من الوضع الحالي، إن حاولت الدول تنفيذ مشاريع من دون الكرد. الحل الوحيد في فتح الطريق أمام محادثات جديدة وجدية”.

وتابعت نسرين عبد الله “بعد انتهاء داعش بشكل كامل، لن يبقى حجة للدول للبقاء في سوريا، ما يقع على عاتقهم هو تطوير مرحلة جديدة من الحوار ومحادثات جدية في المنطقة.

وتطرقت نسرين عبد الله في حديثها إلى التهديدات التركية حول شن هجوم على عفرين وتابعت “التواجد التركي في إدلب ليس مشروع، بسحب مخرجات أستانا، فكان يجب على تركيا إدخال مراقبين لمراقبة خفض التوتر، ولا يجب للجيوش أن تدخل إلى هذه المنطقة، لكن الدولة التركية تنتهك الاتفاقيات واحتلت إدلب، هدفها من التواجد هناك هو لمحاصرة عفرين”.

وقالت الناطقة باسم وحدات حماية المرأة YPJ في نهاية حديثها “إن شن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته هجوماً على عفرين، فسنحمّل روسيا وأمريكا المسؤولية عن الهجمات، لأن تركيا ستأخذ إذن الهجوم منهم”.

(ن ح)

ANHA