الاتصال | من نحن
ANHA

 نساء منبج: فكر قائدنا حر بالرغم من العزلة المشددة

Video

إسراء رمضان

منبج- استنكرت نساء مدينة منبج المؤامرة الدولية التي نفذت بحق قائد الشعوب عبد الله أوجلان وأكدن بأنهم (المتآمرين) “استطاعوا أن يعتقلوا القائد جسديا وفرضوا العزلة عليه ولكن فكر القائد حر”.

وتدخل المؤامرة الدولية التي احيكت ضد قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان عامها الـ19 يوم الـ15 من شباط اليوم الذي اعتقل فيه أوجلان عام 1999.

وبهذا الصدد أجرت مراسلة وكالة أنباء هاوار لقاءات مع عدد من نساء منبج، اللواتي قلن بأن المؤامرة لم تصل إلى مبتغاها، وأن المتآمرين استطاعوا اعتقال أوجلان جسديا ولكن فكره ما يزال حراً.

أمل محمد وهي من إحدى نساء منبج “نحن كنساء منبج نقول للدولة التركية وأردوغان، وجميع الذين يتأمرون على شمال سوريا هم اعتقلوا قائد الشعوب عبد الله اوجلان جسدياً، لكن فكره وروحه هي تمشي معنا ضمن مسيرتنا”.

وأكدت أمل “نحن  نساء منبج بإيماننا وإرادتنا وفكرنا الذي نتبعه من قائدنا سوف نخرجه من السجن، مهما فعلت  الدولة التركية والدول المتآمرة ليكملوا مؤامرتهم الدولية على مدينة منبج وعفرين وشمال سوريا بأكمله، لكن هذه المؤامرة لن تنجح”.

وأردفت كريمة العلي وهي إحدى النساء قائلة “نحن عزيمتنا أقوى واصرارانا أكبر من مؤامراتهم التي يحيكونها، وفي النهاية النصر لنا، وبدماء شهدائنا سوف نقف بوجههم، ووجه كل من يتأمر على شمال سوريا، وسوف يظهر الحق وسننتصر على أعدائنا”.

وفي نهاية حديثها قالت “نحن بقلبنا وفكرنا وأرواحنا مع قائدنا قائد الانسانية آبو أب الجميع، وبدماء شهدائنا وأرضنا وروحنا سوف ننتصر، ولهم الفشل في هذه المؤامرة ونحن سوف نحرر القائد، القائد بيننا بفكره سنحرر جميع الشعوب السورية”.

(ج)

ANHA