الاتصال | من نحن
ANHA

نساء كوباني يرددن بصوت واحد: لا للعنف

كوباني– نظم مؤتمر ستار في مدينة كوباني مسيرة شارك فيها حشد من أهالي المدينة وذلك لحلول اليوم العالمي لمناهضة العنف المرأة.

المسيرة شكلت نقطة الختام لفعاليات مؤتمر ستار في مدينة كوباني والتي كانت تنظم بدءً من يوم الـ 18 من الشهر الجاري.

انطلاق المسيرة كان من ساحة المرأة الحرة في مدينة كوباني بمشاركة المئات من أهالي المدينة ومنطقة صرين من نساء ورجال بجميع مكونات المجتمع.

المشاركون في المسيرة رفعوا أعلام مؤتمر ستار، وحدات الحماية الشعب والمرأة وحركة المجتمع الديمقراطي، بالإضافة لصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وصور المناضلات، وصور تعبر عن أشكال العنف ضد الممارس ضد المرأة.

وحملت المسيرة الحاشدة لافتات كتب عليها “تحطيم نظام إيمرالي هو تحطيم العنف” باللغتين العربية والكردية.

وخلال المسيرة عرضت صور عن زواج القاصرات متمثلة بطفلة ترتدي لباس العروسة وهي ما زالت طفلة تلعب بدميتها، هذا إلى جانب فتيات صغار مقيدات اليدين كرمز لحال المرأة في ظل سيطرة مرتزقة داعش وهن مغطاة بما يسمى “اللباس الشرعي”.

بعد وصول المشاركين في المسيرة إلى ساحة السلام، وسط ترديد الشعارات التي تحي مقاومة المرأة الحرة، ولا حياة بدون المرأة والمرأة نصف المجتمع وقف الجميع دقيقة صمت.

ومن ثم ألقت عضوة منسقية مؤتمر ستار سارا خليل كلمة قالت فيها “المرأة تعرضت كثيراً للظلم والمعاناة في ظل سيطرة الأنظمة الاستبدادية وهيمنة الذهنية الذكورية وعلى طريق الكفاح فقدنا الكثير من النساء في سبيل تحرير المرأة من الظلم والعبودية وكسر القيود التي فرضت عليها منذ عصور”.

كما ألقت عضوة منسقية المرأة في الإدارة الذاتية الديمقراطية هيلين حاجم كلمة قالت فيها أن خروجهم اليوم في المسيرة هو ليس لمناهضة العنف الجسدي ضد المرأة وحسب، إنما هن يناضلن في سبيل أن يزال شكل العنف الممارس ضد المرأة والمتمثل بعدم مشاركتها في اتخاذ القرارات وعدم تفعيل دورها في المجتمع.

وبدورها قالت عضوة في دار المرأة في منطقة صرين هلا عبد السلام في كلمة ألقتها: “بفضل فكرة وفلسفة القائد أوجلان وصلت المرأة إلى مرتبة عالية في المجتمع، وأصبحت المرأة اليوم نموذجا للمرأة الحرة بالنسبة لنساء العالم”.

وانتهت المسيرة بترديد الشعارات التي تحي مقاومة المرأة الحرة.

(د أ – ه ح/ج)

ANHA