الاتصال | من نحن
ANHA

نساء عفرين: الهجمات على عفرين استمرار للمخطط التركي الذي بدأ منذ المؤامرة

Video

همرين شيخو – فيدان عبد الله

عفرين- أشار عدد من نساء مقاطعة عفرين أن الهجمات على عفرين هي استمرار للمخطط التركي الذي بدأ منذ المؤامرة التي طالت قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، في 15/ شباط من عام 1999، مشيرين أن شعباً انتهج فكر عبد الله أوجلان لن ينهزم.

وجاء ذلك خلال استطلاع وكالتنا ANHA لآراء نساء مقاطعة عفرين.

حيث قالت المواطنة نادجدة ملا رشيد “نحن كنساء ننظم أنفسنا بفكر وفلسفة قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وسنحطم الذهنية الذكورية السلطوية في المجتمع وخاصة على المرأة، وسنسعى إلى تغيير هذه الذهنية إلى الديمقراطية ونشرها بين المجتمع”.

وتابعت نادجدة “ذلك سيطبق عن طريق قوة المرأة المتلاحمة التي بدورها ستقوم بتوعية الأهالي وتربية الأجيال على درب الحقيقة لبناء سوريا موحدة”.

في حين تحدثت المواطنة أمينة سليمان وقالت إنه كلما ازدادت هجمات جيش الاحتلال التركي على عفرين زاد إصرارهم على التقدم، وأن مقاومتهم لن تتوقف ولن تحني رأسها للطاغية التركية”.

وتطرقت أمينة إلى أن الدولة التركية ضعيفة أمام نجاحهم فتلجأ للهجوم الجوي، وإنه مهما قصفت بالأسلحة الثقيلة على مدار 24 ساعة لن تصل لنتيجة كون الشعب متمسك بتراب الوطن.

وفي ذات السياق قالت المواطنة شيراز حسن أنهن أبناء وبنات قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وانتهجوا فكر وفلسفة أوجلان، وأن على تركيا الاهتمام بشؤونها الداخلية عوضاً عن التدخل بشعب مسالم.

وبدورها قالت ايتان شيخ عيسى “أنه لا شك بأن الروح الوطنية والتشاركية في نفوس شعبنا لم تأتي في ليلة وضحاها، إنما نتجت عن تدريبات مكثفة في مدارس نشأت على فكر وفلسفة أوجلان”.

وذكرت ايتان في حدثيها بالقول “أننا نمر في شهر شباط، والذي يعتبر شهراً أسود على عموم الشعوب المضطهدة، ونؤكد أننا كنساء بإرادتنا القوية سنحول هذا الشهر والتاريخ على الدول المتآمرة على أوجلان ليومٍ أسود عليهم، الهجمات على عفرين هي استمرار لمخطط الدولة التركية الذي بدأ منذ المؤامرة الدولية في 15/ شباط والتي أدت لاعتقال القائد أوجلان”.

(ن ح)

ANHA