الاتصال | من نحن
ANHA

نساء الشيخ مقصود يطالبن بإلغاء قرار إيقاف بث قنوات الكردية

سوزدار وقاص

حلب- أوضحت نساء في المجالس والمؤسسات المدنية بحي الشيخ مقصود أن القنوات الثلاث التي تريد شركة يوتلسات الفرنسية إغلاقها هي صوت كافة الثقافات والمكونات، وأنهن كنساء يرون حقيقتهن بصدى صوت هذه القنوات.

وطالبت نساء حي الشيخ مقصود شركة يوتلسات بإلغاء قرارها، وأتت تصريحاتهن في لقاءات أجرتها وكالة أنباء هاوار معهن حول القرار الذي أصدرته شركة يوتلسات الفرنسية للبث الفضائي وبتحريض من الدولة التركية بإيقاف ثلاث فضائيات كردية على قمر الصناعي وهي Ronahi TV ،Sterk TV، CHANNEL News.

وفي هذا السياق قالت الرئيسة المشتركة لمجلس حركة المجتمع الديمقراطي في الحي سعاد حسن، “تلك القرارات التي اتخذتها يوتلسات وبالضغط من الدولة التركية جاءت لقطع صوت الشعب، لأنه وعن طريق الإعلام الحر تعرف الحقيقة، وهذه ممارسات بحق الفضائيات الثلاث هو تزوير لحقيقة ثورة روج آفا وانتصاراتها التي تبديها في حملاتها الأخيرة بمدينة الرقة”.

ووصفت سعاد، قناة روناهي بـ “لسان الشعب” كونها تبث برامجها باللغات الكردية، العربية والسريانية التي تعبر عن ثقافة كافة مكونات المنطقة، ودعت فرنسا أن لا تدخل تحت تأثير مؤامرات الدولة التركية تجاه شعوب المنطقة، وأضافت “على الرأي العام والجهات التي تعتبر نفسها بالمدافعة عن أصوات الحقيقة أن يقفوا ضد هذه الممارسات من قبل تركيا وشركة يوتلسات”.

ومن جانبها نوهت عضوة الهيئة السياسية والإدارية لمكتب المرأة في مجلس سوريا الديمقراطية بمدينة حلب ليلى خالد،  أن الإعلام هو صوت الشعب، وتابعت قائلة: “اليوم نرى هجمات الدولة التركية وبالتعاون مع شركة يوتلسات اللذان يحاولان إغلاق الفضائيات الكردية التي تظهر حقيقة الدولة التركية وممارساتها إلى العيان، العدوان على قرجوخ وإذاعات مناطق روج آفا، تهدف من خلالها تركيا إلى كتم صوتنا، إننا كشعوب المنطقة ومن خلال هذه الوكالات والقنوات التلفزيونية تمكنا من إيصال صوتنا ومقاومتنا إلى الرأي العام وكسرنا تلك الهجمات التي استهدفتنا”.

وأكدت المواطنة هيفين سليمان، أنهن سيكسرن الهجمات التركية بكل وسائلها الفاشلة، مطالبة شركة يوتلسات أن لا تقف أمام إرادة الشعب.

وأضافت هيفين سليمان، قائلة: “إننا لا نقبل بإغلاق قنواتنا والتي تنشر من خلالها مقاومة روج آفا وكردستان للعالم أجمع، وهي صوت الشعب، ولن نقف مكتوفي الأيدي أمام سياسات تركيا، قناة روناهي صوت لوحدات حماية المرأة المحاربة ضد سياسات أردوغان وأمثاله”.

(هـ ن)

ANHA