الاتصال | من نحن

ملتقى القلم الأدبي هو السبيل للحفاظ على الأقلام من التناثر

نارين أمين ـ همرين شيخو

عفرين–  أشار عدد من الحاضرين في ملتقى القلم الأدبي الأول لاتحاد المثقفين في مقاطعة عفرين، بأن الأقلام الثقافية هي من أحد الأسلحة لإيصال سوريا إلى بر الأمان.

وخلال الملتقى الأدبي الأول الذي نظمه اتحاد المثقفين في مقاطعة عفرين تحت شعار” بالأٌقلام الحرة نرتقي”، والذي يختتم فعالياته اليوم، أجرت وكالة أنباء هاوار عدة لقاءات مع المشاركين في الملتقى، الذين بدورهم عبروا عن أهمية الملتقى في الوقت الراهن.

وأعربت الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي هيفي مصطفى، والتي أتت لتستلم جائزة تكريم والدها الراحل إبراهيم نعسان مصطفى، عن مدى سعي والدها في سبيل إيصال صوته الوطني إلى كافة الشعوب، وقالت: “يوم 19 تموز هو رمز للنضال الذي بيّن معه الروح الإنسانية، حيث أبدى فيه الشعب الكردي مقاومته أمام أعداء الإنسانية، واليوم بالقلم والفكر الحر سندحر كافة الهجمات التي تطال على المقاطعة، وكابنة الفنان الراحل ترك وراءه بصمة فنية من خلال صوته وألحانه نتعهد أن نحافظ على تلك البصمة ونصلها للأجيال القادمة”.

ومن جهته بارك الكاتب والعضو في اتحاد المثقفين جميل رشيد، الملتقى الأول على الجميع كونها الخطوة الأولى لاتحاد المثقفين للمضي نحو الارتقاء بالقول: “نأمل أن تزداد هذه الفعاليات في الأوقات القادمة، لأن لها تأثير ودور إيجابي في تفعيل دور المثقفين في المجتمع وتوحدهم تحت ظل وفكر واحد، وسيترك الملتقى أثراً على مستوى روج آفا من خلال إظهار المؤلفات بكافة أنواعها”.

وأضاف رشيد “في ظل ما تشهده مقاطعة عفرين من هجمات هذا الملتقى هو رسالة إلى الدول المعادية للسلام بأننا لن نتوقف عن كتاباتنا وقلمنا الحر والتي تشكل نوع من الدعم والمساندة لوحدات حماية الشعب والمرأة لمواصلة مسيرة المقاومة”.

وأوضح المشارك في الملتقى عبدالله ديان، أخ الفنان الراحل أبو زنار، دور الفنانين في تمكين المحافظة على التراث الكردي وقال: “استطاع شعرائنا ومؤلفينا إبراز دورهم وآرائهم بالإضافة إلى توضيح فكرهم ومدى تمسكهم بتراثهم من خلال الملتقى الذي لعب دوراً هاماً في تكثيف الأفكار في ذهن الحاضرين، لأنهم عبر قلمهم وشعرهم استطاعوا أن يصلوا القضية الثورية في روج آفا ومدى الادعاءات والمخططات التي يرسمها العدو للشعب الكردي”.

ويختتم ملتقى القلم الأدبي اليوم فعالياته في مسرح شهيد روكن بفعاليات الشعر ومقطوعات موسيقية وحفلة توزيع الشهادات.

(ش)

ANHA