الاتصال | من نحن
ANHA

معلمو حلب يؤكدون على مواصلة النضال حتى تحرير أوجلان

حلب- “لن نكل ولن نمل وسنقاوم لآخر قطرة من دمنا حتى تحرير قائدنا من سجون الفاشية التركية” هذا ما قاله معلمو ومعلمات لجنة تعليم المجتمع الديمقراطي في حلب عبر بيان أصدروه للرأي العام العالمي مستنكرين فيه المؤامرة الدولية على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان ومطالبين بحريته.

وتجمع العشرات من أعضاء وعضوات لجنة تعليم المجتمع الديمقراطي في ساحة مدرسة الشهيد (آلان محمد) الواقعة في القسم الشرقي من حي الشيخ مقصود رافعين صور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وأعلام حركة المجتمع الديمقراطي وأعلام لجنة تعليم المجتمع الديمقراطي، وقرئ البيان باللغة الكردية من قبل عضوة لجنة تعليم المجتمع الديمقراطي روشبين عبدوـ وقالت فيه:

“منذ تاريخ البشرية والشعب الكردي تسلب حقوقه واضطهد منذ ذلك الحين كما أن الدولة التركية وحلفاءها من الدول الإقليمية والعالمية حاولوا إنكار وجود الشعب وإبادته عن وجه الأرض وجعله بدون حقوق، حيث عاش الشعب الكردي مضطهداً وبقي فترة طويلة في ظلام حالك.

حيث أن الشعب بفضل القائد عبد الله أوجلان وبفضل فكره وفلسفته استطاع أن يخرج من الظلام إلى النور لأن القائد عبد الله أوجلان كان يدافع عن جميع الشعوب المضطهدة بشكل عام والشعب الكردي على وجه الخصوص، فدافع عن حقوق شعبه واستطاع أن يسطر عبر التاريخ ملاحم بطولية بنشر فكره ونهجه العظيم والتاريخ لن ينسى هذا، وكتب بحروف ذهبية الملاحم البطولية للشعب الكردي وقائده.

كما أن الأمر لم يرق للدولة التركية ومن يدعمها ولهذا السبب تآمرت على الشعب وقائده واعتقلت القائد هادفة بذلك إلى كسر إرادة الشعب ولكنها لم تكن تعلم أن الملايين من الشعوب استلهموا فكر وفلسفة أوجلان وأصبحوا شمعات تنير طريق الشعوب المظلومة بسبب تبنيهم  لفكر وفلسفة القائد أوجلان والذي أنار بفكره طريق ملايين شعوب العالم”.

واختتم البيان بالقول” كمعلمين ومعلمات في لجنة تعليم المجتمع الديمقراطي بمدينة حلب ندين ونستنكر المؤامرة الدولية التي طالت القائد عبد الله أوجلان ونعاهد الجميع بأننا أحفاد القائد أوجلان وسنسير على نهجه ولن نكل ولن نمل وسنقاوم لآخر قطرة من دمنا حتى نتمكن من تحرير قائدنا من سجون الفاشية التركية”.

(س م/ل)

ANHA