الاتصال | من نحن
ANHA

مزار شهداء تل حميس يحتضن جثمان أول شهيد

تل حميس – شيع المئات من أهالي ناحية تل حميس وريفها بمقاطعة قامشلو جثمان الشهيد راغب العطية المقاتل في وحدات حماية الشعب إلى مثواه الأخير بمزار الشهداء، في تل حميس وبذلك يكون الشهيد راغب أول شهيد يدفن بهذه المقبرة التي ستحمل اسمه.

وشارك المئات من أهالي ناحية تل حميس بمقاطعة قامشلو في إقليم الجزيرة، وبحضور مقاتلي ومقاتلات وحدات حماية الشعب والمرأة قوات الاسايش وقوات سوريا الديمقراطية في مراسيم تشييع الشهيد راغب العطية الاسم الحركي علاء زاب من قرية غرناطة الشرقية والذي استشهد بحملة تحرير الرقة في 9 من آب الجاري.

وانطلق المشيعون بموكب غفير وجابوا الشوارع الرئيسية في الناحية متجهين بعدها إلى مزار الشهداء وعند الوصول، حمل رفاق الشهيد جثمانه على الأكتاف وتوجهوا به نحو منصة المراسيم.

وبدأ مراسيم التشييع هناك بتقديم عرض عسكري من قبل قوات سوريا الديمقراطية مع وقوف المشيعين دقيقة صمت، تحدث بعدها دلو قامشلو باسم قوات سوريا الديمقراطية وقال:” عاهدنا أن نقاتل أعداء الإنسانية، فنحن قوات أخوة الشعوب التي لا تقهر”، وجدد العهد والقسم لعائلة الشهيد علاء زاب بالانتقام للشهيد وكافة شهداء الحرية ومواصلة درب الشهداء.

وباسم مؤسسة عوائل الشهداء في تربسبية تحدث محمد زكي وقال:” اليوم نقف بهذا المزار الطاهر ، فبضل تضحيات ودماء شهدائنا تحققت الانتصارت ونجتمع اليوم بحرية معاً في هذه المنطقة، ونعاهدهم بمواصلة نضالهم والحفاظ على أخوة الشعوب التي ناضلوا من أجل تحقيقها”.

ومن ثم وري جثمان الشهيد راغب عطية إلى مثواه الأخير وسط ترديد الشعارات التي تمجد الشهداء.

يذكر أن الشهيد راغب العطية هو أول شهيد يدفن بمقبرة الشهداء في تل حميس والتي ستحما اسمه بحسب مؤسسة عوائل الشهداء.

(ح أ/ل)

ANHA