الاتصال | من نحن
ANHA

مجلس المرأة السورية يعقد اجتماعه الأول بعد المؤتمر

تم التحديث

الدرباسية – عقد مجلس المرأة السورية اجتماعه الأول في مجلس المرأة السورية بمنطقة الدرباسية، بعد المؤتمر الأول الذي عقد في مدينة منبج.

وحضر الاجتماع 50 من عضوات المجلس القادمات من جميع المحافظات والمدن السورية، بالإضافة إلى حضور الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية إلهام أحمد، وذلك للنقاش حول مسودة النظام الداخلي وإضافة المقترحات والتعديلات عليها، ووضع مخطط لعمل المجلس خلال الأشهر الثلاثة القادمة.

وبدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت، ثم تحدثت الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية حول آخر التطورات السياسية التي تشهدها المنطقة، وأشارت إلى أن الحرب الدائرة في سوريا أخذت طابعاً عالمياً، وكل القوى العالمية أصبحت مشاركة فيها بطريقة مباشرة أوغير مباشرة، والتي عمقت من الأزمة السورية، مؤكدة في الوقت نفسه أن الإنجازات التي تتحقق في الشمال السوري والانتصارات التي حققتها قوات سوريا الديمقراطية، بالإضافة إلى المستوى المتقدم الذي وصلت إليه المرأة السورية في الشمال السوري يشكل قاعدة للسير بموجبها نحو إيجاد حل لهذه الأزمة.

وأشارت إلى أن للمرأة السورية الدور الكبير الآن في إخراج الشعب والنساء من هذه الأزمة من خلال التنظيم والعمل بفاعلية أكبر ضمن مجلس المرأة السورية لتحقيق المزيد من الإنجازات.

بعدها فتح باب النقاش حول بنود مسودة النظام الداخلي لمجلس المرأة السورية، والاستماع إلى مقترحات الحاضرات، حول إضافة بعض التعديلات عليها، بالإضافة إلى تشكيل لجان ضمن المجلس وهي “اللجنة  التنفيذية وتتألف من خمس نساء، ولجنة العلاقات الدبلوماسية وتتألف من 13امرأة، واللجنة القانونية وتتألف من أربع نساء، ولجنة إعلام مؤلفة من ست نساء، ولجنة مالية تضم امرأتين”.

وفي ختام الاجتماع تم وضع مخطط عمل للأشهر الثلاثة القادمة يتضمن إطلاق حملة ترويجية للمجلس، وعقد ندوات ولقاءات للتعريف بالمجلس وأهدافه وذلك في المحافظات والمدن السورية، والعمل على وضع نظام داخلي لكل لجنة من اللجان الخمس المشكلة.

وتجدر الإشارة بأن مجلس المرأة السورية سيعقد مثل هذا الاجتماع كل ثلاثة أشهر.

(ا ح/ل)

ANHA