الاتصال | من نحن
ANHA

ماذا سيفعل مجلس الرقة المدني بعد تحرير المدينة؟

خالد الجمعة

عين عيسى- يستعد مجلس الرقة المدني لتشكيل هيئة تنفيذية وهيئة تشريعية مستقبلية لمدينة الرقة بعد تحريرها من مرتزقة داعش، وسينتقل المجلس إلى مدينة الرقة وسيعمل على خدمة الأهالي في كافة المجالات والأولوية ستكون لرفع الأنقاض وإزالة الألغام، هذا ما أكده أمين سر مجلس الرقة المدني إبراهيم الفرج.

في تصريح خاص لوكالة أنباء هاوار كشف أمين سر مجلس الرقة المدني إبراهيم الفرج استعدادات المجلس لما بعد تحرير مدينة الرقة، وأشار الفرج إلى أن مجلس الرقة المدني يستعد لدخول مدينة الرقة بعد تحريرها في الأيام المقبلة لبدء العمل على رفع الأنقاض وإزالة الألغام، ومن ضمن التحضيرات تشكيل 5 فرق دولية لنزع الألغام، وستبدأ عملها في نزع الألغام من كافة أحياء مدينة الرقة حفاظاً على سلامة الأهالي، وبعدها سيبدأ عمل فريق لجنة الإعمار بالتعاون مع التحالف الدولي ومكتب إعادة إعمار سوريا في الخارج على إعادة إعمار مدينة الرقة.

وقال إبراهيم الفرج:” بعد تنظيف المدينة من الأنقاض ومخلفات داعش من الألغام وتجهيز الكهرباء والمياه ستتم إعادة الأهالي إلى بيوتهم حفاظاً على سلامتهم، وكلما تنتهي الفرق المشاركة في التنظيف من حي، سيتم ترتيب إعادة الأهالي إليه بشكل تنظيمي، مشيراً إلى أن هناك منظمات مستعدة لتقديم المساعدات وتسوية أوضاع الأهالي”.

ونوه الفرج بأنهم بعد الانتهاء من رفع الأنقاض وإزالة الألغام في مدينة الرقة سيعملون على إعادة النظام التعليمي، منوهاً بأن مجلس الرقة المدني متفق مع التحالف الدولي على أن يكون التعليم في المدارس دون ذكر تفاصيل أكثر حول المناهج التي ستتبع.

ووجه إبراهيم الفرج دعوة لجميع الأهالي النازحين في ريف الرقة أو خارج المحافظة بأن يعودوا لأن تحرير الرقة بات على الأبواب وناشد الفرج المهاجرين خارج سوريا وخاصةً الشباب وأصحاب الكفاءات والأطباء والمعلمين بالعودة إلى بلدهم والمشاركة في إعادة إعمارها وتطويرها.

(ش)

ANHA