الاتصال | من نحن
ANHA

مؤتمر ستار يطلق حملة للمطالبة بحرية أوجلان

مركز الأخبار- أعلن مؤتمر ستار انطلاق حملة للمطالبة بحرية قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان تحت شعار “عهد علينا أن نحطم نظام إيمرالي وأن نعيش أحراراً مع القائد آبو”، وذلك بالتزامن مع الذكرى السنوية للمؤامرة الدولية.

بالتزامن مع الذكرى السنوية الـ 19 للمؤامرة الدولية ضد قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان أصدر مؤتمر ستار بياناً كتابياً استنكر فيه المؤامرة وأعلن انطلاق حملة للمطالبة بحرية أوجلان.

مؤتمر ستار استنكر بداية المؤامرة الدولية ضد أوجلان في ذكراها السنوية وأكد على استمرار النضال والمقاومة ضد أهداف المؤامرة.

وأضاف البيان “إننا في مؤتمر ستار نقول للمتآمرين، إن المؤامرة فشلت، فالمكتسبات التي تحققت في روج آفا وحدها خلال الأعوام الخمسة المنصرمة تثبت إن المؤامرة فشلت في تحقيق أهدافها الأساسية.”

البيان أشار إلى أن هدف المؤامرة هو تحطيم إرادة الشعب الكردي وإنهاء وجوده من خلال شخص القائد أوجلان، إضافة إلى القضاء على الفكر الحر، إلا أن التفاف الشعب الكردي بكل فئاته وكذلك التفاف الشعوب الحرة حول فلسفة أوجلان أفشل المؤامرة.

وجاء في البيان “وبناء عليه ليس من الخطأ القول أن القائد آبو تحول إلى قائد للشعوب، وإننا نرفض أسر القائد آبو والعزلة المشددة التي فرضت عليه. وإننا كنساء ملتزمات بفكر القائد آبو، وندرك جيداً إن لا سبيل لحرية المرأة سوى السبيل الذي خطه القائد آبو، كما لا توجد فلسفة سوى فلسفة القائد آبو من أجل بناء المرأة الحرة والمجتمع الحر. وإننا ملتزمات بمقولة القائد التي تقول “إذا لم تتحرر المرأة لن يتحرر المجتمع”، ونسير اليوم أيضاً على هذا النهج ونسعى إلى تعزيز تنظيمنا”.

مؤتمر ستار أعلن في ختام بيانه البدء بحملة للمطالبة برفع العزلة عن قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان “نعاهد مرة أخرى بمواصلة النضال حتى تحرير القائد آبو, كما نعلن انطلاق حملتنا تحت شعار “عهد علينا أن نحطم نظام إيمرالي وأن نعيش أحراراً مع القائد آبو”، كما نناشد منظمات حقوق الإنسان والرأي العام الحر والديمقراطي لإعلاء أصواتهم ضد العزلة وتصعيد النضال جنباً إلى جنب”.

(ك)