الاتصال | من نحن
ANHA

مؤتمر ستار: عشق PKK للحقيقة جعل منه رمزاً للحرية

مركز الأخبار- هنأت منسقية مؤتمر ستار, حزب العمال الكردستاني بالذكرى السنوية الـ 40 لتاسيسه وقالت, “PKK عشقه للحقيقة جعل منه رمزاً للحرية وعزز إيديولوجية  المرأة”، وذلك خلال بيان.

وأصدرت المنسقية العامة لمؤتمر ستار في روج آفا, اليوم بياناً كتابياً، هنأت خلاله حزب العمال الكردستاني بمناسبة مرور 40 عاماً على تأسيسه.

وجاء في نص  البيان:

“يوم 27 تشرين الثاني  عام 1978 هو يوم تأسيس حزب العمال الكردستاني وإحياء الروح لدى الشعب الكردي وكردستان, الحزب صاحب جهد للإنسانية واستمرار التاريخ النضالي وبناء مقاومة للشعوب المضطهدة.

وفي هذا الوطن, مرة أخرى سطرت ملحمة، وعززت روح الحياة من جديد لدى الشعب الكردي, بداية هذا النضال كان على اسم الإنسانية, هذا الصبر والعناد الكبيرين، فقط من أجل الإنسانية أصروا عليها.

وعلى هذا الأساس, نهنئ جميع البشرية, مقاومة القائد في العزلة المفروضة عليه في إيمرالي, والمقاومين في الخنادق والجبال والسجون, الثورة في روج آفا, وجميع كوادر حركة الحرية, مؤسسي نظام الأمة الديمقراطية والشعب الكردي وذلك بمناسبة مرور 40 عاماً على تأسيس PKK, وباسم منسقية روج آفا نحتفل بعيد 27 تشرين الثاني.

خلال الآلاف من السنين, حيث حرق الكثير من الناس و نهبوا أموالهم من خلال آلة الحرب, وبصدد ذلك يقول القائد “نحن كيف سنصبح أصحاب واجب للقضاء على مثل هذه الممارسات”. تأسيس PKK أصبح انتقام كبير لحرية  الإنسانية.

وعلى هذه الأرض القديمة والمقدسة حيث عاش الكثير من الناس يشتهون الحرية خلال آلاف السنين, وهذا لا يشبه أي وطن ولا يشبه أي كتاب. إن كان كتاب الحرية قد كتب، لكن قد يكون حُرف عن معناه. في نفس الوقت PKK هو رواية لم تكتب. هو شعر وأغنية جميلة. الشعوب تبحث عن الكنز الذي يحتوي على الحرية.

والإنسانية التي خلقت في أماكن ولادتها ويتم البحث عنها في حفراتها, حيث يطبق هذا البحث والرؤية على أرض ميزوبوتاميا, والذي هو أرض البشرية و PKK منذ 40 عاماً وما يزال يبحث عن الإنسانية.

وتأسيس PKK هو ثورة كبيرة, كما أنه ثورة المرأة، وأيضا ثورة روج آفا أوصلت إلى ميراث ثورة المرأة، حيث تديرها الآلاف من النساء المقاومات والمحاربات وفي نفس الوقت تجعلها تزيد من تطور المجتمع.

وروح الحرية هذا, ينشر حرية المرأة في أجزاء كردستان الأربعة، كما إنه ينشر جذور المستقبل الجميل لأطفال كردستان. حزب العمال الكردستاني هو الإصرار في فلسفة الحياة الحرة.

PKK هو حماية قيم الإنسانية. كما أنه من طور الحياة الحرة هم النساء ضمن الحزب. على أساس هذه الثقافة والأخلاق والمساواة يستمر في حربه ضمن المستبدين لتحقيق الحرية. يرسخ الحداثة الديمقراطية بدلاً من الحداثة الرأسمالية بين الشعوب. PKK أصبح رمز للحرية على نهج الحقيقة.

ولذلك نحن كالمنسقية العامة لمؤتمر ستار في روج آفا، نبارك عيد الانبعاث على الشعب الكردي وشعوب الشرق الأوسط، كما نستقبل الذكرى الـ 40 لتأسيس الحزب بروح كبيرة. ونحن على أمل إنه في المجتمع الحر وديمقراطي وكافة القوميات المطالبة للحرية، أن يبقى روح PKK حي، وأن ينبض في قلب البشرية”.

(ج خ)

ANHA