الاتصال | من نحن
ANHA

’لا أحد يستطيع حجب شمسنا‘

Video

فيديو: ’لا أحد يستطيع حجب شمسنا‘

كادار إبراهيم

تربه سبيه- قالت الرئيسة المشتركة للمجلس التأسيسي لفدرالية شمال سوريا هدية يوسف أن المؤامرة الدولية استهدفت الشعب الكردي والشعوب المناضلة في شخص قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، وأكدت أن الشعوب المناضلة وبشكل الخاص النساء سيواصلون النضال من أجل حرية أوجلان.

جاء ذلك خلال لقاء أجرته وكالة أنباء هاوار مع الرئيسة المشتركة للمجلس التأسيسي لفدرالية شمال سوريا هدية يوسف للحديث حول المؤامرة الدولية التي استهدفت قائد الشعب الكردي في ذكراها الـ 19.

يوسف استنكرت المؤامرة الدولية ضد “قائد الإنسانية عبدالله أوجلان”، وقالت إن تركيا وروسيا كانا شريكين أساسيين في المؤامرة.

وأضافت يوسف “المؤامرة لم تكن تستهدف شخص القائد عبدالله أوجلان، بل كانت غايتهم الأساسية النيل من إرادة جميع الشعوب المناضلة وبالأخص الشعب الكردي، لأن القائد أوجلان يمثل الشعب المناضل والمكافح، وقد كرس كل حياته للشعب الكردي وفداءً لقضيته الكردية”.

وقالت هدية يوسف إن فكر وفلسفة أوجلان انتشرت في جميع أنحاء العالم من سوريا إلى لبنان إلى تركيا وإلى جميع دول الشرق الأوسط، إلى أن وصل إلى العالم أجمع. لأن أفكاره مبنية على مبادئ أخوة الشعوب والعيش المشترك.

وأضافت هدية يوسف أيضاً “كان هدف القائد الأساسي هو إيصال الشعب الكردي والشعوب المناضلة إلى الحرية والأمان والاستقرار وتعزيز السلام.”

يوسف أكدت أن الشعب الكردي وبشكل خاص النساء سيواصلون نضالهم من أجل المطالبة بحرية أوجلان “منذ 19 عاماً ونحن نناضل ونكافح ضد المؤامرة حتى يومنا هذا، وسنظل نكافح حتى نحرر قائدنا من أيدي الفاشية التركية. باسمي وباسم النساء أقول إننا سنواصل النضال حتى تحقيق حرية القائد عبدالله أوجلان، لأن لا حياة بدون القائد”.

هدية يوسف قالت في ختام اللقاء أن الدولة التركية وباقي المتآمرين فشلوا في النيل من إرادة الشعب الكردي “لن تستطيع الدولة التركية حجب شمسنا وكسر أرادتنا، ونؤكد أننا سائرون حتى تحقيق حرية القائد عبد الله أوجلان”.

(ك)

ANHA