الاتصال | من نحن
ANHA

فرقة الأطياف شاركوا المهرجان بأغاني الفلكلور المنبجي

سلافا عبد الرحمن- مرادا كندا

قامشلو– يعتبرون الموسيقا روح الشعوب، يغنون أغاني فلكلورية قديمة من التراث العربي ويلمسون بأغانيهم معاناة الشعوب وظاهرة لإخوة الشعوب في المنطقة، فرقة الأطياف في منبج منبر التواصل مع كافة المكونات.

قدموا من منبج ليشاركوا في مهرجان أور كيش الأول للموسيقا على خشبة مسرح محمد شيخو للثقافة والفن في مقاطعة قامشلو، ليعبروا بأغانيهم فلكلورية الشعبية تراث الشعب العربي ولتظهر من خلاله إخوة الشعوب والعيش المشترك .

فرقة “الأطياف” من منبج، تتألف من 5 فنانين هم “عبد الحجي، محمود الهلال، حسين العلي، بالإضافة إلى عازف الناي محمد الشيخ وعازف الأورك محمد العدنان، يبلغون من العمر بين 30 إلى 60 عاماً.

بعد تحرير مدينة منبج من مرتزقة داعش، شكلت هيئة الثقافة والفن اتحاد الفنانين في المدينة من بينها فرقة الأطياف.

الفنان عبد الحجي من مدينة منبج  البالغ من العمر 60 عاماً المعروف في مدينة منبج بأغانيه العذبة وتلمس الإحساس، عبر عن فرحته بمشاركته في مهرجان أوركيش ووصف المهرجان بأنه يدعو إلى التآخي وإخوة الشعوب.

وأشار عبد الحجي بأن الموسيقا هي روح الشعوب، ولا يوجد فرق بين أي مكون في روج أفا وشمال السوري.

ومن جانبه قال الفنان محمود الهلال يبلغ من العمر 30 عاماً من مدينة منبج “قدمنا أغاني في كوباني و تم دعوتنا في المشاركة بمهرجان روج أفا، ومهرجان أوركيش هي فرصة لنا بأن نغني فيها.

وأضاف محمود “المهرجان خطوة إيجابية وفرصة لنا لتقديم أغانينا لنعرّف المكونات في شمال سوريا على فلكلورنا، وتراثنا الشعبي”.

(س و)

ANHA