الاتصال | من نحن
ANHA

عملية تنظيم ريف مدينة الرقة تتواصل

الطبقة – مواصلة لتنظيم ريف مدينة الرقة المحررة حديثاً على أيدي مقاتلي ومقاتلات سوريا الديمقراطية، تتابع هيئة تأسيس المجالس عملها من خلال تشكيل مجالس القرى والأحياء بالإضافة لدور الشعب التي تضم مجالس عديدة ضمن سقف واحد، فقد تم اليوم تشكيل دار للشعب في قرية كسرة محمد آغا (صفين) الواقعة شرق مدينة الرقة، وذلك بحضور الرئاسات المشتركة للمجالس ووجهاء القرية.

وأثناء الاجتماع مع الرئاسات المشتركة تحدث الإداري في هيئة تأسيس المجالس في الإدارة المدنية الديمقراطية لمنطقة الطبقة موسى خليل ” من خلال دور الشعب والمجالس سوف نخدم هذا الشعب بكل صدق وأمانة بعيداً عن المحسوبيات والعلاقات الأسرية، والعمل بعدل وإنصاف مع جميع المواطنين وتأمين جميع احتياجاتهم وخدماتهم عن طريق اللجان الخدمية والاجتماعية المنبثقة عن دار الشعب”.

وأكد خليل “نحن اليوم نعيش كلنا كأخوة لا فرق بين كردي أو عربي أو سرياني فهذه هي ثقافتنا وحضارتنا المتمثلة بأخوة الشعوب في هذه المنطقة”.

وبعدها أقسم الرئيسان المشتركان لدار الشعب في قرية كسرة محمد آغا، اسماعيل محمد السرور وأمل الأحمد، بالعمل على تسيير أمور القرية وتأمين كافة مستلزمات المواطنين وأداء عملهم بكل صدق، وتضم دار الشعب في قرية كسرة محمد آغا 15 مجلساً.

وبدوره تحدث عضو هيئة تأسيس المجالس في الإدارة المدنية الديمقراطية لمنطقة الطبقة صالح عمر “النظام السوري أثبت فشله رغم وجود القوات العسكرية وأجهزة الاستخبارات لديه بسبب عدم حماية الشعب والدفاع عنه”.

وأضاف عمر “اليوم يوجد واجب دفاع ذاتي ولجان حماية في مجالس القرى والأحياء، فأبناء هذه الأرض هم الأحق بالدفاع عنها، فمثل ما دافعت كوباني عن نفسها ستدافع الرقة عن أهلها بشعبها العظيم”.

وفي الختام تم عقد حلقات الدبكة العربية والكردية بمشاركة جميع الأهالي الحضور.

(ع أ/م)

ANHA