الاتصال | من نحن
ANHA

عضوات الهلال الذهبي: ممارسات الحكومة التركية غير أخلاقية

عفرين- وصفت عضوات الهلال الذهبي في مقاطعة عفرين ممارسات الحكومة التركية بحق قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان بـ “اللاأخلاقية”، وناشدت أهالي عفرين للخروج في المظاهرات والفعاليات ليثبتوا للعالم بأنهم ملتفون حول قائدهم، وسيناضلون بأيديولوجيته حتى تحقيق كافة طموحاتهم كشعب كردي في تقرير مصيره.

وطالبت عضوات حركة الهلال الذهبي في مقاطعة عفرين من العالم أجمع والمنظمات الإنسانية والحقوقية بالسعي وبشكل جدي للكشف عن الوضع الصحي لقائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وإطلاق سراحه على الفور، وذلك خلال بيان.

وقرء من قبل عضوة حركة الهلال الذهبي نازلية خميس أمام مقر هيئة الثقافة في مدينة عفرين.

وجاء في نص البيان:

’’قبل البدء في أي كلمة نحن في حركة الهلال الذهبي نقف إجلالاً وإكباراً أمام صمود القائد العظيم وشخصية التاريخية التي أثبتت للعالم أجمع أنه القائد الأممي الذي كرس حياته في إنارة درب الشعوب المظلومة وحقهم في تقرير مصيرهم، من كرد وآشور وسريان وعرب وكل الشعوب التي لم تحظى بتقرير مصيرها.

لا يزال قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وراء القضبان أكثر من ثمانية عشرة عاماً وهو يصارع كل أشكال الهيمنة التركية الفاشية من تجريد وتشويه وعزل عن العالم الخارجي، ومنذ أكثر من سنتين لم يصلنا أي خبر عن صحته وسلامته وتم نشر العديد من الأخبار المتعلقة بسوء وضعه الصحي ليطفئوا فينا روح المقاومة.

باسم حركة الهلال الذهبي للمرأة نستنكر وبشدة تلك المحاولات اللاأخلاقية وغير الشرعية من قبل السلطات التركية بحق القائد آبو، ونناشد العالم أجمع ومنظمات حقوق الإنسان والأمم المتحدة بالبدء بالعمل وبشكلً جدي وفوري لإطلاق سراح القائد آبو.

وكما نناشد شعبنا الصامد في عفرين والمدن والقرى بأنه يجب علينا الخروج في المظاهرات والفعاليات لنثبت للعالم بأننا ملتفون حول قائدنا، وأننا معه بقلوبنا وأرواحنا وسنناضل بأيديولوجيته الفلسفية التي رسمها لنا حتى تحقيق كل طموحاتنا كشعب كردي ماض في تقرير مصيره’’.

وانتهى البيان بترديد الشعارات التي تحي أوجلان ومقاومته.

(ن ع -ع س/هـ)

ANHA