الاتصال | من نحن
ANHA

طرد وزيرة تركية من هولندا

مركز الأخبار- ذكرت وزيرة الأسرة التركية، فاطمة بتول صيان قايا، إن إجراءات نقلها من هولندا إلى ألمانيا تجري عبر حدود مدينة نايميخن الهولندية.

وفي تغريدة لها على حسابها في موقع “تويتر”، قالت صيان: “يتم نقلي حاليا من هولندا إلى ألمانيا عبر حدود مدينة نايميخن الهولندية، في خطوة تتجسد فيها كافة مقومات امتهان الديمقراطية والإنسانية”.

وأضافت في تغريدتها: “أدين باسم الشعب التركي خطوة الحكومة الهولندية (منعها من التواجد بالبلاد ونقلها إلى ألمانيا)”، مشددة على ضرورة “اتخاذ العالم موقفا باسم الديمقراطية في مواجهة هذه الممارسة الفاشية”. وتابعت في السياق: “مثل هذه المعاملة لا يمكن قبولها بحق وزيرة”.

وكان التوتر الهولندي-التركي بدأ، بعد منع السلطات الهولندية مسؤولين أتراك من الترويج للتعديلات الدستورية المزمعة في تركيا، والتي تهدف إلى وضع كل السلطات بيد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وترسيخ حكم الرجل الواحد.

وسبق لعدد من الدول الأوروبية اتخاذ إجراءات مماثلة بمنع تجمعات للجالية التركية في سويسرا وألمانيا والنمسا.

(م)