الاتصال | من نحن
ANHA

صلح بين عائلتين من المكون العربي

كركي لكي- عقد مجلس الصلح في منطقة كركي لكي جلسة مصالحة بين عائلتين من المكون العربي بحضور عدد من وجهاء العشائر العربية والكردية.

وكان خلاف نشب بين عائلتي حسين جدوع الهلو من قرية رميلان الباشا التابعة لكركي لكي وعائلة حجي إسماعيل العطو من مدينة كركي لكي، إثر مشاجرة أدت إلى إصابة شخصين من العائلتين بطلقات نارية.

مجلس الصلح في مدينة كركي لكي تدخل من أجل حل الخلاف بين العائلتين، وبعد التواصل مع العائلتين عقد مجلس مصالحة بين العائلتين في مركز مجلس الصلح في مدنية كركي لكي.

وحضر جلسة الصلح أعضاء مجلس الصلح في منطقة كركي لكي وممثلين عن طرفي الخلاف بالإضافة إلى عدد من وجهاء العشائر العربية والكردية في المنطقة.

الرئيس المشترك لمجلس الصلح في منطقة كركي لكي محمد صبيح بركات رحب بداية بجميع المشاركين مؤكداً أن مجلس الصلح يسعى إلى حل الخلافات بالصلح والتراضي كما تطرق إلى ضرورة نبذ الخلافات وتعزيز التعايش المشترك والسلم الأهلي بين مكونات المنطقة.

وبعد شرح حيثيات الخلاف بين العائلتين وقراءة بنود اتفاقية المصالحة تحدث عدد من الوجهاء وأشادوا بجهود مجلس الصلح في ترسيخ وتعزيز المصالحة والسلم الأهلي كما ناشدوا العائلتين بإعادة العلاقات بينهما ونبذ الخلاف والخصام.

وانتهت جلسة المصالح بتصافح أفراد العائلتين والتوقيع على بنود اتفاقية المصالحة.

(كروب/ك)

ANHA