الاتصال | من نحن
ANHA

شبيبة مقاطعة عفرين يطالبون بالكشف عن الوضع الصحي لأوجلان

Video

شبيبة مقاطعة عفرين يطالبون بالكشف عن الوضع الصحي لأوجلان

عفرين- طالب اتحاد شبيبة روج آفا وشبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي بالكشف عن الوضع الصحي لأوجلان، خلال فعاليات متنوعة ومنفصلة أقاموها.

تحت شعار ’’حرية القائد آبو حريتنا، بقاء القائد بقاؤنا’’، نظم اتحاد شبيبة روج آفا في مقاطعة عفرين مسيرة حاشدة، مطالبين بالكشف عن الوضع الصحي لقائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان.

وشارك في المسيرة أعضاء وعضوات اتحاد شبيبة روج آفا واتحاد المرأة الشابة، اتحاد الشبيبة العربية الديمقراطية، مؤسسات وهيئات الإدارة الذاتية الديمقراطية، مؤتمر ستار، حركة المجتمع الديمقراطي، حزب الاتحاد الديمقراطي، قوات الأسايش، بالإضافة إلى المئات من طلبة المدارس.

ورفع المشاركون صور الشهداء وصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، أعلام اتحاد الشبيبة العربية الديمقراطية واتحاد شبيبة روج آفا واتحاد المرأة الشابة وحزب الاتحاد الديمقراطي، ولافتات كتب عليها ’’فلتلمسوا شعرة واحدة من القائد آبو سنعرّف العالم بأساليب جديدة في الحرب، حرية القائد آبو حريتنا، بقاء القائد بقاؤنا’’.

وانطلقت المسيرة من أمام أمام أم مركز قوات الأسايش في مدينة عفرين، مروراً بالشوارع الرئيسة في المدينة وسط ترديد الشعارات التي تحيي فكر وفلسفة قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وتطالب بحريته.

وانتهت المسيرة في ساحة الشهداء بمركز المقاطعة بترديد الشعارات التي تطالب بحرية القائد أوجلان.

وفي السياق ذاته أصدر تنظيم شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في إقليم عفرين بياناً إلى الرأي العام العالمي بصدد العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وأكدوا فيه أنهم سيتواصلون مع كافة التنظيمات الشبابية في شمال سوريا وباكور كردستان (شمال كردستان) للعمل معاً.

وتجمع العشرات من أعضاء وعضوات الشبيبة أمام مقر الحزب بمركز المقاطعة رافعين أعلام حزب الاتحاد الديمقراطي، وصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وقرئ البيان من قبل الإداري في مكتب الشبيبة شيار خلو

وجاء في نصه:

’’في الوقت الذي تحاول فيه الدولة التركية بحربها وعدائها للشعب الكردستاني في أجزاء كردستان الأربعة، ووضع الاتفاقيات والمعاهدات مع الدول الإقليمية من أجل محاربة الكرد وما يمثلهم كحركة التحرر الكردستانية، وفي وضع محرج يتعرض له شعبنا في باشور جراء السياسات الخائنة والمنقسمة داخل قيادات باشور كردستان، تقوم الدولة التركية باستمرار بفرض العزلة على قائدنا أوجلان. إذ تحاول بشتى الوسائل والإمكانات أن تحد من نشر فلسفة القائد أوجلان في العالم، وذلك من خلال عدم سماحها لعائلته ومحاميه باللقاء به.

لذلك فإننا في شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في إقليم عفرين سنحاول بشتى الوسائل والأساليب ومن خلال التنسيق مع كافة التنظيمات الشبابية في روج آفا وباكور كردستان العمل بشكل موحد ضد هذا التجريد والعزلة وإيصال صوتنا للعالم والتأثير على الرأي العالمي والإقليمي لفضح سياسات الدولة التركية بحق شعبنا وقائدنا.

قائدنا أوجلان هو صاحب الفكر والأيديولوجيا التي نخطو من خلالها خطواتنا نحو النصر لشعبنا وشهدائنا، لا تستطيع الدولة التركية أن تحجب شمس الحقيقة عنا وسوف تظل في ظلمتها الخانقة باستمرارها في دعمها للإرهاب الأسود.

نكرر نحن كشبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في إقليم عفرين لن نترك قائدنا مهما كانت الظروف التي تفرضها الدولة التركية وإذ نعاهد شعبنا وشهداءنا وقائدنا أوجلان على الوقوف أمام كل الأساليب والخطط القذرة التي تضعها الدولة التركية على أرض كردستان’’.

(ن ع – ر إ/ ف)

ANHA