الاتصال | من نحن
ANHA

شبيبة عفرين: لصبرنا حدود ولن نتوقف بعد الآن

عفرين – أكد شبيبة مقاطعة عفرين التابعة لإقليم عفرين بأن صبرهم نفد حيال العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان معاهدين على مواصلة النضال حتى تحرير القائد أوجلالن، وذلك خلال انتهاء اليوم الخامس من مسيرتهم الراجلة.

وانتهى اليوم الخامس من المسيرة الراجلة التي نظمها اتحاد شبيبة روج آفا بمقاطعة عفرين في سياق حملة “الوطن وطننا والانتقام وعدنا” للتنديد بالعزلة المفروض على قائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان، بعد الوصول إلى قرية كوتانا.

وانطلقت المسيرة صباح اليوم من مدينة راجو التابعة لمنطقة راجو، وحمل الشبان والشابات أعلام اتحاد شبيبة روج آفا واتحاد المرأة الشابة وصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان.

وجابت المسيرة الشوارع الرئيسية في مدينة راجو ومن ثم توجهت صوب قرية كوتانا التابعة لناحية بلبلة مروراً بقرى كيلا، زفنكة، عشون، قوطا، بيباكا وعبلو، وكانت حناجر الشبيبة تصدح بالهتافات التي تحي قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وتندد بممارسات الدولة التركية.

كما تخللت المسيرة استراحات ترافقت بعقد حلقات الدبكات من قبل الشبيبة على وقع الاغاني الثورية، وفي قرية زركا التابعة لمنطقة راجو شارك وفد من مجلس عوائل الشهداء في المسيرة كدعم معنوي للشبيبة.

وتوقفت المسيرة في قرية كوتانا، بعد قطع 18 كم سيراً على الأقدام، حيث استقبل أهالي القرية الشبيبة بحفاوة وسط زغاريد الأمهات وترديد شعارات تحي قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان.

وبعد الوقوف دقيقة صمت ألقى الإداري في اتحاد شبيبة روج آفا بمنطقة راجو، بوطان اندوك كلمة ندد فيها بالعزلة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وقال:” إننا مصرون على حرية قائدنا عبد الله أوجلان لأن صبرنا نفد ولن نصبر بعد الآن، سنقاوم بفعالياتنا حتى الوصول إلى حرية قائدنا عبد الله أوجلان”.

ومن المقرر أن تتواصل المسيرة في يومها السادس بالتوجه صوب منحدر جبل كر (GIR)، حيث مكان وضعت عليه أكبر صورة لقائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان في إقليم عفرين.

(أ ر – ن ع/ل)

ANHA