الاتصال | من نحن
ANHA

شبيبة روج آفا: ثورة الشمال السوري هي ثورة الإنسانية

 عامودا-  خرج المئات من شبيبة إقليم الجزيرة في مسيرة احتفاءً بقفزة الـ15 من آب، وذلك خلال مسيرة مركزية نظمت في ميدان المرأة  بناحية عامودا في مقاطعة قامشلو، وأكدوا أن ثورة الشمال السوري هي ثورة الإنسانية.

وبمناسبة قفزة الـ 15 من آب تجمع المئات من شبيبة وأهالي إقليم الجزيرة في ساحة المرأة بناحية عامودا، بالإضافة إلى مشاركة وفد من مؤتمر ستار، والرئيسة المشتركة لهيئة الشباب والرياضة همرين علي، رافعين صور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، والأعلام والرموز الكردية،

وانطلقت المسيرة الحاشدة من ميدان المرأة وسط ترديد الهتافات والشعارات التي تنادي بحرية قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وتهنئ عموم الشعب الكردي بقفزة الـ15 من آب.

وجابت المسيرة الشوارع الرئيسية في الناحية واتجهت صوب مركز الشبيبة، وعند وصولهم وقف الجميع دقيقة صمت، بعدها ألقت الرئيسة المشتركة لهيئة الشباب والرياضة همرين علي كلمة، باركت فيها هذا اليوم على كافة الشهداء، وعلى المقاتلين والمقاتلات في الجبهات اللذين كانوا مثالاً للشجاعة والبطولة في ثورة روج آفا وشمال سوريا.

وأكدت همرين علي، على أن ثورة شمال سوريا كانت ثورة الإنسانية، ثورة كل من أراد الحرية وطالب بحقه واسترداد كرامة شعبه.

ولفتت همرين علي أن هذه الثورة بكافة نواحيها السياسية والعسكرية والتنظيمية مستمرة بفضل قفزة الـ15 من آب.

وفي نهاية حديثها ناشدت الرئيسة المشتركة لهيئة الشباب والرياضة همرين علي، كافة الشبيبة بالسير على نهج وفكر أوجلان، والمحاربة في وجه المرتزقة حتى الوصول إلى حرية وكرامة الشعب الكردي التي استشهد في سبيلها الآلاف من الشهداء.

واختتمت المسيرة بعقد حلقات الدبكة، وترديد الشعارات التي تحيي قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان.

(ه م/هـ)

ANHA