الاتصال | من نحن
ANHA

شبيبة إقليم الجزيرة يعلنون الانضمام لمقاومة العصر

Video

قامشلو- أصدر شبيبة إقليم الجزيرة بياناً يعلنون فيه انضمامهم لمقاومة العصر في عفرين، وناشدوا كافة الشبيبة للانتفاض في وجه الاحتلال.

تظاهر اليوم عشرات الآلاف من أهالي إقليم الجزيرة في مدينة قامشلو للتنديد بهجمات جيش الاحتلال التركي على عفرين. وخلال التظاهرة أصدر الشبيبة بياناً أعلنوا فيه انضمامهم لمقاومة العصر.

أوضح الشبيبة في بيانهم:” نعلن اليوم نحن مئة شاب من إقليم الجزيرة عن قرارنا بالانضمام لمقاومة عفرين، أردنا الإعلان لشعبنا العظيم عن قرارنا هذا ضمن فعاليات “كل مكان هو عفرين، كل مكان مقاومة”.

الوقت هو وقت الانتفاضة واليوم هو يوم النصر، سنتوج مقاومة العصر بانضمام الآلاف من الشبيبة والقضاء على فاشية أردوغان.

شعب عفرين ليس لوحده، سنحمي ترابنا، وطننا، قضيتنا، شعبنا من احتلال الدولة التركية حتى آخر شاب فينا. وعلى عهدنا هذا فإننا اليوم نحمل السلاح ونتوجه إلى جبهات القتال في عفرين.

على هذا الأساس نناشد كافة الشبيبة والمرأة الشابة باختيار هذا الطريق المبارك والانضمام للمقاومة والانتفاض بروح النفير العام. إما أن ننتصر وإما أن ننتصر ليس أمامنا غير هذا الطريق. بهذا النصر الكبير سنبني حياة حرة مع قائدنا على أرضنا المباركة. أيام الحرية قريبة، ولمتابعة مسيرة الحرية نحن كشبيبة إقليم الجزيرة نخطو هذه الخطوة، نحن واثقون بأن شبيبة شمال سوريا بعد خطوتنا هذه سيتدفقون كالسيل للانضمام إلى مسيرة الحرية.

ليعلم شعبنا أنه ليس وحيداً، فالشباب المقاوم سيعيد كتابة تاريخ الحرية بالقضاء على الاحتلال. انتفضوا، قاوموا، واقضوا على فاشية أردوغان ومرتزقته بتصعيد النضال”.

وانتهت قراءة البيان بترديد شعارات” عاش القائد آبو”، “عاشت مقاومة عفرين”، “انتفضوا”.

(م م)

ANHA