الاتصال | من نحن
ANHA

شبان جندريسه: سنحرر قائدنا، وسنستمر في النضال ضد الفاشية التركية

غاندي علو

عفرين– أكد شبيبة ناحية جندريسه بمقاطعة عفرين أنهم سيستمرون في فعالياتهم المنددة بالعزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان والمطالبة بحريته، محذرين أردوغان من الاستمرار في سياسته الاحتلالية تجاه المقاطعة.

وخرج يوم أمس المئات من أهالي ناحية جندريسه بمقاطعة عفرين بتظاهرة بالمشاعل نظمها اتحاد شبيبة روج آفا مطالبين بحرية قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وذلك في إطار حملة “الوطن وطننا والانتقام وعدنا”، وخلالها التقت وكالة أنباء هاوار مع عدد من المشاركين في التظاهرة.

حيث قال الشاب عابدين محمد أنهم كشبيبة باشروا بحملة “الوطن وطننا، والانتقام وعدنا” للمطالبة بحرية قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وأيضاً لتعريف الأهالي والشبيبة بحساسية المرحلة التي تمر بها المنطقة وعلى رأسها مقاطعة عفرين من هجمات يشنها الاحتلال التركي.

وحذر محمد تركيا بقوله “تركيا تنتهك الحدود السورية، ونحن نرفض هذه الانتهاكات والهجمات التي تستهدف مناطقنا،  وعليه نحذر أردوغان من استمرارها بسياسته الفاشية والاحتلالية التي يتبعها على أرضنا في الشمال السوري خاصةً وسوريا عموماً”.

وفي السياق ذاته أكد الشاب ديار فراس أن الشبيبة هم أمل المجتمعات وهم لأجل حرية قائدهم سيستمرون في الفعاليات والاعتصامات والنضال للوصول إلى حرية أوجلان الذي كرس حياته في سبيل تحقيق الحرية لكافة المجتمعات ولايزال يقاوم رغم كل السياسات والمخططات التي أحيكت ضده.

أما الشاب محمد دادو فقد استنكر هو ايضاً العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان من قبل الحكومة التركية الفاشية، وأشار إلى أن حرية الشبيبة مرتبطة بحرية قائدهم أوجلان، وأن تركيا بهذه المخططات الاحتلالية لن تصل إلى أهدافها.

وناشد دادو جميع الشباب والشابات بتصعيد النضال والوقوف في وجه سياسة تركيا وهجماتها واحتلالها لمناطق الشمال السوري.

(ش)

ANHA