الاتصال | من نحن
ANHA

سياسي كردي: على بعض الأحزاب الكردية توضيح موقفها من العدوان

ريناس رمو

قامشلو – أشار السياسي الكردي حسن شيخو، إلى أن تركيا تجاوزت كافة القوانين الدولية باحتلالها للأراضي السورية والهجوم على عفرين مع الإرهابيين، مطالباً بعض الأحزاب الكردية بتوضيح موقفها من العدوان التركي.

مع استمرار العدوان التركي والإرهابيين على إقليم عفرين وقصف المدنيين الأبرياء تزداد ردود الفعل المستنكرة لهذا العدوان الذي يرتكب المجازر بحق المدنيين والأطفال.

وفي هذا السياق استنكر رئيس حركة الكردايتي في سوريا حسن شيخو، هذا العدوان الإرهابي خلال تصريح لوكالة أنباء هاوار.

وأكد شيخو، أن الاحتلال التركي يتدخل في شؤون العديد من دول العالم ظناً من أردوغان أنه يعيش في العصر العثماني، مطالباً المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومجلس الأمن بوضع حد لهذه التدخلات.

وأشار شيخو، إلى أن الاحتلال التركي تجاوز كافة القوانين الدولية والمعايير الإنسانية بقصفه للمدنيين الأبرياء في عفرين وتدخله في أراضي دولة جارة أمام صمت عالمي وإقليمي.

وبيّن رئيس حركة الكردايتي في سوريا، أنه هناك بعض الأحزاب الكردية ماتزال تقف في الجهة الخاطئة، وطالبها بتوضيح موقفها من العدوان على مدينة كردستانية، وأضاف “كل من يقف إلى جانب تركية اليوم قد باع نفسه وشعبه ووصلوا إلى الخيانة العظمى”.

وفي ختام تصريحه توجه حسن شيخو، بالنداء للكردستانيين في كافة أنحاء العالم لدعم ومساندة مقاومة العصر في عفرين، وقال “الوقت قد حان لوحدة الصف الكردي ووقف قتل الكرد الذين طالما عاشوا بسلام مع كافة الجيران”.

(هـ ن)

ANHA