الاتصال | من نحن
ANHA

زواج القاصرات هو نكبة في مجال حقوق المرأة

قامشلو- استنكرت هيئة المرأة في إقليم الجزيرة تعديل قانون الأحوال الشخصية في العراق والذي أباح زواج القاصرات واعتبرته بمثابة نكبة في مجال حقوق المرأة.

وأصدرت هيئة المرأة بياناً إلى الرأي العام حول تعديل قانون الأحوال الشخصية في العراق والذي تضمن إباحة زواج القاصرات.

وجاء في نص البيان:

“نحن كهيئة المرأة في اقليم الجزيرة ندين ونستنكر هذا العمل القامع لحرية المرأة والوحشي بحق القاصرات اللواتي لم يكتمل نضوجهن العقلي والجسدي بعد، حيث لن يتسنى لهن التفكير لمستقبلهم وطموحاتهن ليتم قمعها بزواج القاصرات، حيث أن هؤلاء يمثلن دعشنة سياسية حيث يمثلن نظام داعش الذي أباد حقوق المرأة ببيعها وشرائها كسلعة بيد الرجال إن هذا القانون معيب جداً وتبنته الأحزاب السياسية والإسلامية حيث يسمحون بتزويج القاصرات من / 9 / سنوات فما فوق فهذه كارثة بحق المرأة.

فنحن كنساء في روج آفا نرفض قرارات جائرة بحق المرأة ففي المادة / 24 / من قانون المرأة الذي صدر في 22 / 10 / 2014 والذي نص على ما يلي: / يمنع تزويج الفتاة قبل إتمامها الثامنة عشر من عمرها وعقوبتها السجن من ثلاث سنوات حتى سبع سنوات على ولي الفتاة والزوج والجهة التي عقدت القران واعتبار الولي والزوج ونفس الجهة شريكان في التزوير/.

فنحن نناضل ونناهض من أجل حقوق المرأة لمجتمع متحرر فكريا في حين جاء تعديل قانون الأحوال الشخصية في العراق ليقوم بإرجاعنا لعصور الجاهلية وعلى ذلك نناشد هيئة الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية العالمية والمنظمات النسائية في العالم من أجل التحرك لوقف هكذا قوانين تعسفية جائرة بحق المرأة”.

(س ج/د ج)

ANHA