الاتصال | من نحن
ANHA

روهلات عارف: تركيا تخطط لفرض احتلالها من إدلب إلى دير الزرو

فيدان عبدالله – نازلي جعفر

عفرين- قالت عضوة الهيئة التنفيذية لمجلس الفدرالية لشمال سوريا روهلات عارف أن هجمات جيش الاحتلال التركي على عفرين لا تستهدف المقاطعة فقط، إنما مخططاتها هو فتح خط الوصول إلى إدلب، وربطها بإعزاز ومناطق الباب وصولاً إلى دير الزور، ومحاولة افشال مشروع فيدرالية شمال سوريا.

وقيّمت عضوة الهيئة التنفيذية لمجلس فدرالية شمال سوريا بمقاطعة عفرين روهلات عارف لوكالة أنباء هاوار الأوضاع الراهنة في شمال السوري من هجمات ومخططات احتلالية من الدولة التركية وازديادها في الآونة الأخيرة على مقاطعة عفرين ومناطق الشهباء.

حيث ذكرت روهلات عارف أن الدولة التركية تخطط ومنذ فترة بعيدة لشن الهجمات واحتلال مناطق الشهباء، عفرين وإدلب ايضاً، وبأن هذه الهجمات لا تنحصر في هذه المناطق فقط إنما تستهدف عموم مناطق الشمال السوري بذهنية الدولة الواحدة والسياسة الاحتلالية التسلطية.

تركيا وبعد الضيق تبحث عن متنفس لمرتزقتها

وتابعت روهلات قائلة:” في هذه الأوقات تبحث الدولة التركية عن منفذ لتنفس مرتزقتها بسوريا الذين حصرتهم في إدلب، وبعد قرب تحرير الرقة، لذا لجأت إلى محالوات شن الهجمات على مناطق الشهباء، وقاطعة عفرين، في محاولة لفتح طريق بين اعزاز وادلب، ولعرقلة معركة تحرير الرقة.

وعن أهداف الدولة التركيا بهجماتها على عفرين والشهباء أشارت روهلات أن تركيا لا تستهدف هذه المناطق فقط، إنما أهدافها خط الوصول إلى إدلب، من إعزاز وربطها بمناطق الباب وصولاً إلى دير الزور، أي أنها تريد احتلال كامل الشمال السوري.

مواقف شعوب سوريا واضح من الاحتلال التركي

ونوهت روهلات أن المظاهرات ومطالبات أهالي مناطق الشهباء ومقاطعة عفرين وحتى إدلب واعزاز وغيرها من المناطق المحتلة من قبل تركيا ومرتزقتها دليل على إدراك شعوب سوريا ذهنية تركيا الاحتلالية، وعدم قبولها احتلال الأراضي السورية،

وفي ختام حديثها ناشدت عضوة الهيئة التنفيذية لفدرالية الشمال السوري روهلات عارف جميع شعوب الشمال السوري الوقوف تقوية قاعدة توحيد الشعوب المتعايشة سوياً تحت سقف الفيدرالية الديمقراطية لشمال السوري خاصة بعد فشل جميع المخططات ومشاريع الحل للأزمة السورية، والوقوف بجانب وحدات حماية الشعب والمرأة والفصائل الثورية وقوات سوريا الديمراطية للدفاع عن أراضهم بوجه الاحتلال.

(ش)