الاتصال | من نحن
ANHA

دي مستورا: يجب أن يشارك الكرد في صياغة الدستور الجديد لسوريا

مركز الأخبار – أكد المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا على ضرورة مشاركة الكرد في صياغة الدستور الجديد لسوريا أو تعديل الدستور الحالي.

وبيّن المبعوث الأممي أن المناقشات الفنية بمشاركة وفود المعارضة السورية والحكومة في جنيف ستتعلق ليس بمسائل صياغة الدستور فحسب، بل وستتناول “السلال” الثلاث الأخرى، وهي إدارة البلاد ومحاربة الإرهاب وإجراء الانتخابات.

كما أكد المبعوث الأممي أنه ينوي إشراك ممثلي الشعب الكردي في سوريا بالمشاورات الفنية في محفل مفاوضات جنيف، وشدد على ضرورة أن يلعب الكرد دورهم في صياغة الدستور السوري الجديد، وقال : “يجب أن يشارك الأكراد في صياغة الدستور الجديد أو تعديل الدستور الحالي”.

وأوضح دي مستورا، أن جنيف تشهد حاليا “مناقشات فنية حول جدول الأعمال وطابع العملية”، وليس عن مضمون الدستور نفسه. وتابع: “عندما يحين الوقت سيكون من الصعب أن نتجاهل صوت الأكراد السوريين”.

ونوه دي مستورا، أنه عندما يبدأ السوريون في صياغة دستورهم، ستشارك في هذه العملية كافة مكونات المجتمع السوري.

ولفت دي مستورا، أنه يأمل في إجراء 4 جولات أخرى من مفاوضات جنيف حتى نهاية العام الحالي. ووصف المفاوضات الحالية بأنها تمهيدية قبل إطلاق مؤتمر سلام حقيقي في جنيف.  معبراً عن أمله في تحقيق تقدم في التفاوض، حسب ما نشرته قناة روسيا اليوم.

(هـ ن)