الاتصال | من نحن
ANHA

حكمت حبيب يؤكد أن السوريين قادرون على حل مشاكلهم

Video

هيلان جلال – هوكر نجار

كركي لكي- عزا عضو الهيئة الوطنية العربية حكمت حبيب، سبب فشل كل الاجتماعات التي عقدت لحل الأزمة السورية، لمشاركة قوى لا تمثل الشارع السوري وغياب رؤية واضحة للحل، مؤكداً ان السوريين قادرون على حل مشاكلهم.

وأتت تصريحات عضو الهيئة الوطنية العربية حكمت حبيب، على هامش الاجتماع الثاني للمجلس التأسيسي لنظام الفيدرالية الديمقراطية روج آفا – شمال سوريا، الذي يعقد منذ أمس في بلدة رميلان في مدينة كركي لكي في مقاطعة الجزيرة، ومن المقرر أن يستكمل اليوم.

وقال حبيب أنهم  يرون في ” المشروع الفيدرالي حلاً للأزمة السورية لأنه نابع من إرادة شعوب المنطقة، ويعتبر نواة مشروع لحل لأزمة السورية، حيث يحتضن في طياته جميع المكونات دون تفضيل مكون على الآخر، بعد مرور سنوات طويلة على الأزمة السورية ودخول البلاد في نفق مظلم، كان لابد من إيجاد مشروع بديل لحل الأزمة خلافا للمشاريع التي طرحت خلال الاجتماعات والتي كانت تأتي بأجندة خارجية.

المشروع الأمثل لسوريا المستقبل

واعتبر حبيب أن ” مشروع النظام الاتحادي الديمقراطي والحوار السوري- السوري على الأرض السورية وبإرادة سورية  هو الحل الأمثل من أجل خلاص سوريا ووحدة الأراضي السورية لأن السوريين قادرون على حل مشاكلهم دون تدخل أجندات خارجية أو أي ضغط دولي وبالأخص تركيا التي لا تريد حل الأزمة كونها تود تصدير أزمتها إلى دول الجوار وبالأخص إلى سوريا لتخوفها من الحركة الكردية.

ولفت عضو الهيئة الوطنية العربية حكمت حبيب في نهاية حديثه أن سبب فشل جميع المشاريع والاجتماعات والمؤتمرات التي عقدت بهدف حل الأزمة السورية هي إبعاد القوى الديمقراطية عن تلك الاجتماعات والمؤتمرات ووجود قوى لا تمثل الشارع السوري والواقع السوري إضافة إلى غياب أي مشروع سياسي لديهم لحل الازمة.

(م)

ANHA