الاتصال | من نحن
ANHA

جنود مجهولون يسعون لإضفاء رونق جميل على ناحيتهم

Video

كري سبي- يعمل 12 عاملاً في لجنة النظافة ببلدية الشعب بناحية عين عيسى بمقاطعة كري سبي بإقليم الفرات، للحفاظ على نظافة الناحية من الأوساخ والأتربة المتراكمة على أطراف الأرصفة وفي الشوارع الرئيسة، في ظل حاجة اللجنة لآليات وأدوات النظافة.

وتعتبر لجنة النظافة من أهم اللجان في بلدية الشعب بناحية عين عيسى، حيث تقع على عاتقها مهمة نظافة الناحية لمنع انتشار التلوث الذي قد يجلب معه بعض الأمراض علماً أن الناحية تفتقر كثيراً لخدمات سابقة.

ويعمل في اللجنة 12 عاملاً بالإضافة لمشرف العمل، يجتمعون منذ ساعات الصباح الأولى أمام مبنى البلدية، قبل افتتاح المحلات وبدء حركة السكان، حيث يعقد مراقب البلدية اجتماعاً لتوزيع العمل عليهم، ويستخدم العمال أدوات يدوية (كريك، مكنسة وعربة يدوية لجمع الأوساخ) وسيارة لنقل القمامة إلى مكب النفايات.

ويتولى العمال مهامهم في تمام الساعة 7,00 صباحاً، ويقومون بالتجول في أزقة وشوارع الحي، للقيام بالأعمال الموكلة إليهم، حيث يستمر العمال بعملهم حتى الساعة 15:00، فيما تتوجه الآليات المحملة بالأوساخ بعدها إلى مكب النفايات المتواجد شرق ناحية عين عيسى بعيداً عن المنازل.

عامل النظافة محمد عبد الدليل قال إنهم يواجهون صعوبات في التنظيف وذلك لقلة الأدوات، وإن الأدوات التي يستخدمونها قديمة جداً.

كما طالب العامل لافي فرحان بتأمين سيارات لنقل القمامة وتريكس لجمع الأتربة المتراكمة على جوانب الأرصفة.

وبدوره أشار الإداري في بلدية الشعب علي الجاسم إلى أن البلدية دائماً تسعى لتقديم الخدمات اللازمة للناحية على الرغم من وجود نواقص كثيرة في العمل وأنهم يعانون ضعفاً في الإمكانيات اللازمة لتقديم أفضل الخدمات للناحية والسعي لإضفاء جمالية ورنق لها.

(ت ك/ش)

ANHA