الاتصال | من نحن
ANHA

جثامين 5 شهداء توارى الثرى في مقبرة الشهيد دجوار

الحسكةبمراسم مهيبة شيع أهالي مدينة الحسكة في مقاطعة الحسكة بإقليم الجزيرة الفدرالي جثامين 5 شهداء في صفوف وحدات حماية شعب ومجلس دير الزور العسكري  إلى مثواهم الأخير في مقبرة الشهيد دجوار بقرية الداودية.

استلم المشيعون جثامين الشهداء الـ5 وهم كل من:” علي أحمد عناد الاسم الحركي روبار حسكة، علي علي علوان الاسم الحركي دمهات شدادة، سالم عبدالله خلو الاسم الحركي بروسك، ماجد يوسف حسن الاسم الحركي دوغان والشهيد في مجلس دير الزور العسكري أسعد عبد اللطيف الحمد الاسم الحركي أبو نامس”، من أمام مجلس عوائل الشهداء، وتوجهوا بموكب مهيب زين بصور الشهداء وأعلام وحدات حماية الشعب والمرأة صوب مقبرة الشهيد دجوار.

وعند وصول الموكب إلى المقبرة نظمت مراسم التشييع، والتي بدأت بعرض عسكري قدمه مقاتلو ومقاتلات وحدات حماية الشعب والمرأة، ومن ثم ألقى عضو مجلس عوائل الشهداء محمود مصطفى، كلمة أشار فيها بأن الشهداء ضحوا بأنفسهم من أجل تحرير أرضهم وشعبهم من ظلم المرتزقة ولنشر الأمن والأمان في المنطقة.

ومن جانب أكد القيادي في وحدات حماية الشعب شيار دليل، أن دماء الشهداء من أبناء وبنات شعوب المنطقة اختلطت مع بعضها على تراب هذه الأرض من أجل هدف وحيد وهي خلق الحرية والأمان، لافتين أن شعوب المنطقة بوحدتهم استطاعوا الوقوف بوجه كل يد حاولت التدخل والنيل من إرادتهم.

وعاهد شيار دليل في نهاية حديثه بالسير على خطى الشهداء والانتقام لهم حتى تحقيق النصر والحرية.

ومن ثم قرئت وثائق الشهادة للشهداءالـ5 من قبل عضوة مجلس عوائل الشهداء إلهام بكر، وسلمت لذويهم.

ومن ثم وري جثامينهم الثرى إلى جانب رفاقهم في مقبرة الشهيد دجوار وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تخلد الشهداء.

(م ج/ل)

ANHA