الاتصال | من نحن
ANHA

توزيع منشورات في الطبقة للتعريف بالمناضلة ساكينا ورفيقاتها

الطبقة – وزعت عضوات في مجلس شبيبة الطبقة منشورات عن حياة المناضلات الثلاث (ساكينا جانسيز وفيدان دوغان وليلى شايلمز) اللواتي تم اغتيالهن من قبل عناصر الاستخبارات التركية في العاصمة الفرنسية باريس في الـ 9 من كانون الثاني/يناير من عام 2013.

وهذه هي المرة الأولى التي تطلع فيها نساء الطبقة على حادثة شغلت حيزاً واسعاً من الاهتمام في الأوساط الكردستانية والثورية في العالم.

وجرى توزيع المنشورات في الشوارع الرئيسية ضمن مدينة الطبقة وفي السوق المركزي بهدف تعريف النساء في الطبقة بحقيقة المناضلات الثلاث ونضالهن في سبيل حرية المرأة.

ورغم المظاهرات والفعاليات المتنوعة التي دعت الحكومة الفرنسية للكشف عن ملابسات حادثة الاغتيال إلا أن السلطات الفرنسية ما زالت تتكتم على القضية حفاظاً على مصالح لها مع الدولة التركية.

وتضمنت المنشورات مقتطفات عن حياة المناضلات ساكينا جانسير وفيدان دوغان وليلى شايلمز ومسيرتهن النضالية لتحرير المرأة.

وكانت الوحدات الخاصة في قوات الدفاع الشعبي قد ألقت القبض في شهر آب/أغسطس الماضي على عناصر في الاستخبارات التركية أقروا بوقوف المخابرات التركية وراء عملية اغتيال المناضلات إلا أن الحكومة الفرنسية وبدلاً من محاسبة الدولة التركية على فعلتها استقبلت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل أيام فقط من الذكرى السنوية الخامسة لعملية الاغتيال وهو أمر اعتبرته منظومة المجتمع الكردستاني خطأً.

ويرى كثيرون أن استقبال فرنسا لأردوغان في هذا التوقيت يضع فرنسا في موضع شك فيما يتعلق بتعاملها مع القضايا الإنسانية واستقلالية القضاء في دولة عضو بالاتحاد الأوروبي.

هذا ومن المقرر، أن يعقد اجتماع للتعريف بالمناضلات الثلاث في بلدة الجرنية شمال غرب الطبقة، عصر اليوم.

(م)

ANHA