الاتصال | من نحن
ANHA

تكريم معلمي ومعلمات وطلبة صرين لأول مرة بعد التحرير

كوباني– كرم لجنة التربية للمجتمع الديمقراطي في بلدة صرين جنوبي مقاطعة كوباني معلمي ومعلمات وطلاب بلدة صرين في نهاية العام الدراسي لأول مرة بعد تحرير البلدة من مرتزقة داعش.

وفاءاً وتقديراً لجهود المعلمين والمعلمات والكادر التدريسي في بلدة صرين كرمت لجنة التربية للمجتمع الديمقراطي ولأول مرة بعد تحرير البلدة 12 معلماً ومعلمة و10 طلبة من الفئة المتفوقة خلال العام الدراسي 2016- 2017 المنصرم.

بحضور نائبة رئيسة هيئة التربية في مقاطعو كوباني زوزان حميد وممثلين عن لجنة التربية للمجتمع الديمقراطي في مقاطعة كوباني, وأعضاء مؤسسات المجتمع المدني، وذوي الطلبة والمعلمين والمعلمات من صرين وريفها, أقيمت احتفالية التكريم في المركز الثقافي بصرين الذي علقت فيه صور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، ولافتة كتبت عليها “الشهداء هم قادتنا الحقيقيون لأنهم رسموا لنا طريق الحرية”.

بدأت الاحتفالية بوقوف دقيقة صمت, ثم ألقيت عدة كلمات منها كلمة الإداري في التوجيه التربوي ببلدة صرين عدنان حسو, وكلمة الرئيس المشترك لمجلس حركة المجتمع الديمقراطي في بلدة صرين عبد الرحمن دمر, وكلمة عضو لجنة التربية للمجتمع الديمقراطي في مقاطعة كوباني نهرو محمد.

وتطرقت الكلمات إلى الدور الريادي الذي لعبه المعلمين والمعلمات في بلدة صرين وريفها في تغيير الذهنية التي زرعها مرتزقة داعش في عقول أبناء بلدة صرين على مر السنوات الماضي أثناء احتلالها للمنطقة, مؤكدين على العهد الذي قطعوه على أنفسهم وبشكل طوعي لتخليص شعبهم من الجهل ونشر العلم والمعرفة في المجتمع، منوهين أن العلم والمعرفة هما سبيل الحرية والعيش الكريم.

وأشاروا في حديثهم بأنهم جعلوا من مقرات مرتزقة داعش والأماكن التي كانت تستخدمها لتعذيب المدنيين والمدارس التي تحولت إلى معتقلات لأبناء بلدة صرين وريفها إلى مراكز لنشر العلم والمعرفة, محيين في كلماتهم التضحيات التي قدمتها قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة في سبيل تحرير الشمال السوري وروج افا من مرتزقة داعش, والمقاومة التي أبدوها في سبيل الحرية والكفاح والعيش المشترك وأخوة الشعوب.

وحثوا في نهاية حديثهم عاهدوا على مواصلة النضال حتى الوصول إلى حرية كافة الشعوب ونشر العلم الصحيح بين ابناء سوريا للوصول بهم إلى مستقبل مشرق ومزدهر يعم فيه السلام والمعرفة بعيداً عن الظلم والجهل والعبودية.

وبعد الانتهاء من الكلمات تم تكريم 12 معلم ومعلمة من قبل نائبة رئيسة هيئة التربية والتعليم في مقاطعة كوباني زوزان حميد, وبعدها تم تكريم 10 من الطلبة المتفوقين في العام الدراسي المنصرم وتقديم هداية رمزية تعبيراً لجهود التي قدموها في التدريس والتعلم, ومن ثم تم تكريم الكادر التعليمي في التوجيه التربوي في بلدة صرين من قبل بلدية صرين.

ومن ثم قدمت فرقة عصافير صرين عروض فنية وشعرية, والقيت اشعار من قبل علي الجريغ وأحمد مصطفى, وانتهت الاحتفالية بأغني فلكلوية قدمها الفنان الشعبي عبيد الحجي.

(د أ/ل)

ANHA