الاتصال | من نحن
ANHA

تركيا تمنع إعادة قاموس كردي – ياباني إلى اليابان

مركز الأخبار – منعت السلطات التركية إعادة قاموس كردي – ياباني – إنكليزي، الذي تمت طباعته في اسطنبول، إلى العاصمة اليابانية طوكيو.

وألّفت جمعية الصداقة الكردستانية في اليابان، قاموساً للغة الكردية – اليابانية، بهدف توطيد العلاقات بين الشعبين الياباني والكردي والمساعدة في تعلم الشعبين لغة بعضهما البعض، وأرسلته إلى مدينة اسطنبول في تركيا من أجل طباعته هناك.

وبعد انتهاء الطباعة، إلا ان السلطات التركية رفضت إعادة القاموس إلى  اليابان وتحججت بوجود أعلام وشعارات كردية عليه.

وأشار متابعون للوضع في اليابان، إلى أن السلطات التركية لم تمنع في البداية طبع الكتاب، ولكن تزامن انتهاء طباعة القاموس مع شن تركيا عدواناً على عفرين، وهذا دفعهم لحجر مئات النسخ من القاموس ومنع إعادته إلى اليابان.

ويوجد على غلاف القاموس، خارطة كردستان ومناطق توزع الكرد فيها (الكرمانجية، الصورانية، الزازاكية والكورانية).

والقاموس مقسم إلى أربعة أقسام موزعة على 250 صفحة، الأول يتناول 30 موضوعاً مختلفة عن اللغة، القسم الثاني يتضمن مفردات كردية يابانية، القسم الثالث يتضمن مفردات يابانية كردية، أما القسم الرابع فيضم قواعد اللغة الكردية مكتوبة باللغة اليابانية.

(م ح/ح)

ANHA