الاتصال | من نحن
ANHA

تحضير لاجتماعات للنقاش حول عقد مؤتمر الشبيبة السورية

Video

ميديا حنّان

قامشلو– أشار عضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر شبيبة سوريا الديمقراطي وعضو منسقيه اتحاد شبيبة روج آفا شاهين جودي أنهم بصدد عقد اجتماعات للنقاش حول المشاكل العالقة في سوريا والنقاط التي يتوجب طرحها في المؤتمر الجامع للشبيبة السورية.

وفي لقاء أجرته وكالة أنباء هاوار مع عضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر شبيبة سوريا الديمقراطي وعضو منسقيه اتحاد شبيبة روج آفا شاهين جودي حول تحضيراتهم حول المؤتمر الخاص بالشبيبة السورية الذي من المقرر أن يشارك فيها الشبيبة من جميع المدن السورية، نوه جودي أنهم بصدد عدة اجتماعات لمعرفة النقاط التي يتوجب مناقشتها في المؤتمر.

ولفت شاهين جودي في بداية حديثه إلى أهمية عقد المؤتمر الشبيبة السورية وأشار بأن الأزمة السورية تحتاج إلى حل سريع، موضحاً أنهم كسوريين يحتاجون إلى لملمة صفوفهم والنقاش في كافة القضايا المصيرية المتعلقة بالأزمة السورية والقضايا الاجتماعية والسياسية وتداولها من أجل الوصول إلى حل مناسب للأزمة وخروج سوريا من هذه الفوضى العارمة.

وبيّن جودي أن الشبيبة في شمال سوريا واتحاد شبيبة روج آفا الذي يحتضن كافة الشبيبة ومن جميع المكونات، يهدفون إلى عقد مؤتمر شامل للشبيبة السورية والنقاش حول المشاكل العالقة في سوريا والخروج من الأزمة ودراسة المهام التي تعق على عاتق الشبيبة في هذه المرحلة في ظل الهجمات التي تشهدها المنطقة.

ونوه جودي أنهم شكلوا لجنة للتواصل مع الشبيبة في المدن السورية لتحديد مكان وزمان انعقاد المؤتمر وتشكيل لجنة تحضيرية لعقد المؤتمر، إضافة إلى معرفة آراء الشبيبة في المدن السورية والنقاط التي يودون النقاش عليها في المؤتمر.

وأوضح أنه يتم التواصل الآن مع الشبيبة في المدن التالية “اللاذقية، دمشق، حمص، حماة، حلب وإدلب، إضافة إلى المتواجدين خارج سوريا لإبداء آراءهم وإغناء المؤتمر بشكل إيجابي .

نحن بصدد عقد الاجتماعات مع شباب شمال سوريا

وقال شاهين جودي بأنهم كخطوة مبدئية يتطلعون لأخذ آراء الشبيبة في الشمال السوري عن طريق عقد اجتماعات ومناقشة مسودة رسالة الدعوة التي سيتم إرسالها لكافة الشباب في الداخل السوري والمنظمات الشبابية السورية.

وفي نهاية حديثه ناشد عضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر شبيبة سوريا الديمقراطي وعضو منسقيه اتحاد شبيبة روج آفا شاهين جودي كافة التنظيمات الشبابية المرتبطة بالأحزاب المستقلة، والشباب المستقلين والذين يتألمون لما آلت إليها سوريا ويرغبون بتوقف نزيف الدم في سوريا بالمشاركة وإبداء رأيهم في المؤتمر والتواصل مع مكتب الشباب في مجلس سوريا الديمقراطي.

(ه ن)

ANHA