الاتصال | من نحن
ANHA

بعد النصب التذكاري لـ ’معصوم قورقماز‘، صنع آخراً للمناضلة كوجرين جودي

كوباني – صنع أحد الفنانين من مدينة كوباني نصباً تذكارياً من الحديد للمناضلة من وحدات حماية الشعب كوجرين آمارا جودي على شكل لوحة، وذلك خلال مشاركته في ملتقى روج آفا للفن التشكيلي، ليصبح النصب الذي صنعه الفنان بمعداته البسيطة من أغنى مخرجات الملتقى.

ويصل طول اللوحة إلى 100سم ، بعرض 52 سم، بينما يبلغ وزنها 50 كيلو غرام، وهي مصنوعة من الحديد الخام فقط، وتتألف من قسمين الأول هو وجه المناضلة والثاني هو لوحة تعريفية تحمل اسم المناضلة وتاريخ استشهادها.

الفنان نشأت عمّه، هو من سكان حي كانيا كردان في مدينة كوباني وخلال مشاركته في ملتقى روج آفا للفن التشكيلي، صنع نصباً تذكارياً من الحديد للمناضلة كوجرين آمارة جودي التي استشهدت في 19 آب/أغسطس من العام المنصرم، إبان الحملة التي أطلقها مجلس منبج العسكري بالتعاون مع قوات سوريا الديمقراطية لتحرير مدينة منبج وقراها من مرتزقة داعش.

يقول صانع اللوحة بأنه قام بصنع اللوحة فور سماعه بإقامة ملتقى روج آفا للفن التشكيلي الذي بدأ في الـ12 من شهر أيار الجاري، وأختار صورة المناضلة كوجرين وذلك لتجسيد دور المرأة الذي كان حاضراً وبقوة في المقاومة التاريخية في مدينة كوباني، وفي تحرير العشرات من المدن والبلدات من مرتزقة داعش، وبالتالي إعادة البسمة إلى شفاه مئات الآلاف من الشعب السوري.

اللوحة أو النصب التذكاري يتكون من الحديد فقط، وقد طلي باللونين الأسود والذهبي بعد أن طلي من الداخل بمادة عازلة ليبقي الحديد على ما هو عليه في الأعوام القادمة، وقد استخدم “عمّه” في صنعها بعضاً من المعدات البسيطة كالمطرقة واللحام وصاروخ الحديد والطلاء وبعض من المواد الأولية الأخرى.

نشأت عمه، قال أن اللوحة ستعلق في القاعة الرئيسية في مؤسسة عوائل الشهداء في مدينة كوباني تكريماً لعوائل جميع المناضلين في الـ 16 عشر من هذا الشهر، أي فور انتهاء فعاليات الملتقى من مرحلته الأولى “سمبزيوم” أي “ورشة عمل”، ما يعني بأن اللوحة لن تعرض في المعرض السنوي المقرر إقامته بجامعة روج آفا بمدينة قامشلو في الـ18 من شهر أيار الجاري.

(ج)

ANHA