الاتصال | من نحن
ANHA

انطلاق كونفرانس المرأة المثقفة بمشاركة مثقفات ممثلات عن شعوب الجزيرة

قامشلو-  بحضور مثقفات من كافة شعوب مقاطعة الجزيرة، وتحت شعار “نتاج المرأة ينير تاريخ الأدب الحر، المرأة الحرة قادرة على بناء جيل واع وملتزم” ،انطلق قبل قليل  الكونفرانس التأسيسي للرابطة الثقافية للمرأة في مقاطعة الجزيرة في قاعة زانا بمدينة قامشلو.

لأول مرة في تاريخ مقاطعة الجزيرة يعقد كونفرانس للمرأة المثقفة، مثقفات من جميع شعوب المنطقة من الكرد  والعرب والسريان، كل شاركت بثقافتها ولغتها وزيها الفلكلوري بهدف تأسيس رابطة للمرأة المثقفة في مقاطعة الجزيرة.

وتشارك في الكونفرانس 150 مندوبة من مختلف مدن مقاطعة الجزيرة ممثلات عن جميع شعوب المقاطعة، إضافة إلى ممثلات عن الإدارة الذاتية الديمقراطية، وحدات حماية المرأة، مؤتمر ستار، الاتحاد النساء السرياني ومكتب المرأة في الهيئة الوطنية العربية، وممثلات عن الأحزاب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني.

أعمال الكونفرانس بدأت بالوقوف دقيقة صمت  وانتخاب ديوان الكونفرانس الذي ضم 5 عضوات من جميع المكونات.

قلم المرأة فقط قادر على التعبير عن معاناة النساء

كلمة الافتتاحية ألقتها مستشارة الإدارة الذاتية في مقاطعة الجزيرة مزكين أحمد هنأت فيها جميع المشاركات في الكونفرانس وأشادت بهذه المبادرة كونها الأولى من نوعها في المقاطعة وتشارك فيها مثقفات من جميع شعوب شمال سوريا.

وأضافت مزكين أحمد “نساء روج آفا وشمال سوريا أثبتن أنهن قادرات على النجاح في كافة المجالات والمؤسسات وإن المرأة المثقفة بقلمها قادرة على وصف شعور المجتمع وإظهار معاناة النساء في ظل حكم داعش وما تعرضت لها.”

’تحية من نساء يقاتلن الآن أكبر تنظيم إرهابي في العالم‘

“من جبهات التحرير في شمال سوريا  من نساء تقاتلن الآن أكبر تنظيم إرهابي في العالم في مدينة الرقة لكم سلام منهن”  بهذه العبارة استهلت القيادية في وحدات حماية المرأة نسرين عبد الله كلمتها.

نسرين عبد الله نوهت إلى أن الكثير من المقاتلات استشهدن وهن يحملن في جيوبهن دفاتر صغيرة وقد كتبن فيها بطولاتهن، وأضافت “هذه الدفاتر غمرت بدمائهن وينتظرن من المرأة المثقفة أن تدونها، ليعرف العالم أجمع كيف قادت المرأة ثورة روج آفا وشمال سوريا ونجحت الثورة بفضل دمائهن وتضحياتهن.

بدورها ألقت الإدارية في منسقية المرأة في الإدارة الذاتية الديمقراطية أمينة عمر كلمة نوهت من خلالها أن المرأة منذ بدء التاريخ عانت من الظلم والقهر والاستغلال،  وقالت أيضاً “لأن الرجل كان يعلم أن المرأة الحرة قادرة على خلق مجتمع حر وأطفال أحرار كان يعمل على ألا تنال حريتها، إلا أن الكثير من النساء حاربن هذا الفكر بالقلم والفكر والسلاح.”

’سنكتب تاريخنا بأيدينا‘

باسم مؤتمر ستار تحدثت الإدارية حنيفة محمد التي هنأت جميع المشاركات في الكونفرانس “نشعر بالأمل  والتفاؤل والسعادة برؤية هذا الكم من النساء هنا، إننا نستطيع أن نكتب تاريخنا بأيدينا، وكل قلم يكتب الشعر أو القصة لا يقل أهمية عن تلك البندقية التي تقاتل الإرهاب في جبهات التحرير.”

بدورها ألقت  الإدارة في اتحاد النساء السرياني شامران شمعو  كلمة بالغة السريانية قالت فيها “كان الرجل ينظر إلى المرأة قديماً نظرة احترام لأنها كانت تنجب الحياة إلا أنها تحولت إلى استغلال. وللمرأة فضل كبير في تطور الحياة وعندما تطورت الحياة واحتاجت إلى قوة العضلات استغل الرجل الوضع ووضع المرأة في المرتبة الثانية وهذه الأسباب جعلت من المرأة شبه غائبة عن المجتمع.”

وباسم مكتب المرأة في الهيئة الوطنية العربية تحدثت الإدارية رنا عمر التي هنأت المشاركات، وأضافت رنا عمر “ندرك أن المرأة ذخراً لهذا البلد وأمثال آرين ميركان ستبقين رموزاً في الوطن.”

وتستمر أعمال الكونفرانس بقراءة توجيهات قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان حول المرأة والثقافة.

ويتضمن جدول أعمال الكونفرانس بحسب اللجنة التحضرية مناقشة مهام المرأة المثقفة، قراءة ومصادقة مسودة النظام الداخلي للرابطة وانتخاب لجنة إدارية.

 (أ ح- ر ر/ك)