الاتصال | من نحن
ANHA

انطلاق فعاليات مهرجان الشهيدة آرين الثاني للمرأة الشابة بعفرين

عفرين- انطلقت فعاليات اليوم الأول للمهرجان الثاني للشهيدة آرين ميركان للمرأة الشابة، بإلقاء الشعر وعرض لوحات فنية وأشغال يدوية والمأكولات الفلكلورية، وذلك في مركز الثقافة والفن بمقاطعة عفرين، بحضور المئات.

وتحت شعار” بفلسفة القائد آبو، المرأة تنظم ذاتها وتعرز حبها للوطن” انطلقت فعاليات ونشاطات اليوم الأول للمهرجان الثاني للشهيدة آرين ميركان للمرأة الشابة الذي سيستمر لمدة أربعة أيام، حيث تضمن اليوم معرض رسم، أشغال يدوية، مسابقة ثقافية وشعرية، بالإضافة إلى الأكل الفلكلوري.

وزينت قاعة مركز الثقافة والفن بصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، صور الشهيدة مزكين، بيريفان، ليلى شويلماز، الشهيدة برجم، كما علقت لافتات كتب عليها “بفلسفة القائد آبو المرأة تنظم ذاتها وتعرز حبها للوطن، بمقاومة المرأة الشابة سنناضل من أجل حرية المرأة”.

وحضر المهرجان ممثلات عن هيئة المرأة، منظمة سارا لمناهضة العنف ضد المرأة، اتحاد المرأة الشابة، جمعية روشان بدرخان، مقاتلات وحدات حماية المرأة، مجلس سوريا الديمقراطية، اتحاد الإيزيديين، هيئة الشباب والرياضة، اتحاد المثقفين، بالإضافة إلى الطلبة، وشارك في المهرجان أعضاء مجالس المرأة في مناطق الشهباء والشيخ مقصود بمدينة حلب.

وعرض في بداية المهرجان20 لوحة فنية تشكيلية من قبل الفنانة التشكيلية حلا العلي، حيث تمحورت اللوحات الفنية حول المرأة، وأشارت اللوحات إلى نضال المرأة في روج آفا وكيف استطاعت دحر الأعداء بمقاومتها النضالية، بالإضافة إلى لوحات بيّنت كيفية عمل المرأة في المنزل وكيف تقوم بتربية أطفالها، كما كانت هناك لوحات تظهر فيها كيفية تعلم المرأة اللغة الكردية ، وذلك وسط إقبال شديد من قبل الحاضرين.

كما تم عرض الأشغال اليدوية مثل أغطية الطاولات بالإضافة إلى الأدوات التراثية القديمة التي تشير إلى تاريخ الشعب الكردي.

ثم هنأت والدة الشهيدة آرين ميركان، وحيدة حنان، المهرجان الثاني للمرأة الشابة، وقالت: “أهنئ كافة الحضور بافتتاح المهرجان الثاني للمرأة الشابة، وأحيي شهدائنا في صفوف حركة الثورة في روج آفا، كما أن الشهيدة آرين ميركان ستظل ذكرياتها من الطفولة ولغاية الآن مغروسة في عروقنا لأنها استطاعت أن تنير درب الحرية بمقاومتها أمام الإرهابيين”.

وبعدها ألقت نائبة رئيسة هيئة المرأة زلوخ رشيد، كلمة أشارت فيها إلى أهمية دور المرأة الشابة في ظل الظروف التي تمر بها روج آفا، وقالت: “منذ بداية الثورة تسعى المرأة في سبيل تطوير نفسها ضمن هذه الثورة بفكرها الحر، حيث عرفت ثورة روج آفا بثورة المرأة، لأن المرأة استطاعت أن تثبت للجميع أنها صاحبة إرادة قوية في تحقيق أهدافها، وخلال هذا المهرجان تستطيع المرأة الشابة أن تطور ذاتها ومجتمعها في آن واحد”.

وقرئت خلال المهرجان بطاقات التهنئة من قبل العضوة في اتحاد المرأة الشابة فهيمة مستانكي التي أرسلها اتحاد الإيزيديين، هيئة الثقافة والفن، الهلال الذهبي التابع لمركز الثقافة والفن، حيث هنأت البطاقات المهرجان الثاني للمرأة الشابة وبينت بأنها بنية المرأة الشابة في تحقيق الأفضل.

ثم بدأت مسابقة أفضل إلقاء شعر، حيث ألقت كل من نازلي نبش، روبين حمو، ميرفان حمو، فيما سيتم اختيار الشعر الأفضل من قبل لجنة التقييم التي تتألف من العضوات في المرأة الشابة، وإبلاغ النتائج في آخر يوم من المهرجان.

وبعدها المسابقة الثقافية، حيث تشكلت مجموعات من طلبة جامعة عفرين، المعاهد المهنية المتوسطة ومعهد الشهيدة فيان آمارا للإجابة على الأسئلة المطروحة من قبل العضوات في اتحاد المرأة الشابة، وتمحورت الأسئلة حول الثقافة، وسيتم كشف الفائز في آخر يوم من المهرجان.

ثم تم تقديم المأكولات الفلكلورية والشعبية للحاضرين.

وسيعرض المهرجان يوم غد، عروضاً غنائية، رقص الفلكلوري، مسرح وعرض الزي الفلكلوري، فيما ستختتم فعالياتها في 26 الشهر الجاري.

(ه ش- ن ج/ش)

ANHA