الاتصال | من نحن
ANHA

انطلاق فعاليات كونفرانس الشبيبة في كوباني

كوباني- انطلقت فعاليات الكونفرانس الثاني لاتحاد شبيبة روج آفا في مقاطعة كوباني، وذلك تحت شعار “الوطن وطننا والانتقام وعدنا”، بحضور 300 شاب وشابة من كوباني وريفها، مدينة كري سبي، وصرين ومنبج.

وتحت شعار “الوطن وطننا والانتقام وعدنا” انطلق اليوم في مركز باقي خدو لثقافة والفن بمدينة كوباني فعاليات الكونفرانس الثاني لاتحاد شبيبة روج آفا في مقاطعة كوباني، بحضور 300 شاب و شابة من كوباني وريفها، ومدينة كري سبي، وصرين ومنبج، بالإضافة إلى أعضاء مؤسسات المجتمع المدني، مؤتمر ستار، مجلس عوائل الشهداء، أعضاء هيئات الإدارة الذاتية الديمقراطية في كوباني.

وعلق في قاعة الكونفرانس صور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وصور مناضلين ومناضلات الحرية الذين كانوا المؤسسي حركة الشبيبة, أعلام اتحاد شبيبة روج آفا, اتحاد المرأة الشابة, ولافتات كتبت عليها “بروح المرأة الشابة مزق الاحتلال وحرر القائد آبو”.

بدأت فعاليات الكونفرانس بوقوف دقيقة صمت، وانتخاب الديوان المؤلف من خمسة أعضاء، ثم ألقيت كلمة الافتتاح من قبل الإداري في اتحاد شبيبة روج آفا هوكر كوباني، حيث بارك في بداتيها انعقاد الكونفرانس الثاني لاتحاد الشبيبة على الشبيبة, وتابع بالقول “يصادف اليوم الذكرى الـ 35 لمقاومة الـ 14 من تموز، ونعقد كونفرانسنا اليوم ونستذكر شهداء 14 تموز شهداء مقاومة السجون في آمد، لكي يكون الكونفرانس بروح تلك المقاومة التي بفضلها وصلنا إلى الانجازات والانتصارات التي تتحقق اليوم، كما ان هذه المقاومة كانت أساس تطور النضال في أجزاء كردستان الأربعة”.

ونوه هوكر بأن المنطقة تعيش مرحلة حساسة وتاريخية، وأضاف “نحن كشبيبة روج آفا المعرفين بأننا فدائيو القائد أوجلان، ولهذا نعاهد شهداء مقاومة سجن آمد بأننا سوف نستمر بالنضال من أجل الانتقام لكافة شهداءنا الذين بفضلهم ننعم اليوم بالحرية والديمقراطية”.

ثم قرأت برقيات التهنئة المرسلة للكونفرانس من قبل “مؤسسة اتحاد الشعوب ومساندتها، مؤتمر ستار, منظمة سارا, مجلس عوائل الشهداء, وحركة المجتمع الديمقراطي”, من قبل عضو الديوان علي محمد.

وتستمر فعاليات المؤتمر بقراءة تقرير فعاليات الاتحاد خلال العام الماضي ومناقشة الوضع التنظيمي للاتحاد.

(كروب/د ج)

ANHA