الاتصال | من نحن
ANHA

انطلاقة جادة على طريق إعادة إحياء الثقافة والفن في الطبقة

Video

الطبقة – عقدت لجنة الثقافة والفن في مجلس الطبقة المدني اجتماعاً مع الرؤساء المشتركين لمجالس الأحياء في مدينة الطبقة لتوعيتهم بمدى أهمية الثقافة والفن في النهوض بالمجتمعات والحفاظ على هويتها وعاداتها وتقاليدها، وسبقه عرض مسرحي تعكس مشاهده المعاناة التي مرت بها الطبقة.

ويأتي هذا الاجتماع للتأكيد أن ثقافة مجتمع ما هي هويته ويجب الحفاظ على هذه الهوية، وذلك بعد طمس معالم ثقافة وهوية الطبقة من قبل القوى التي هيمنت عليها ابتداءً من نظام البعث مروراً بمرتزقة الجيش الحر وانتهاء بمرتزقة داعش.

وبعد تحرير مدينة الطبقة من مرتزقة داعش على أيدي قوات  سوريا الديمقراطية في الـ 10 من أيار/مايو الماضي كان من ضمن مساعي مجلس الطبقة المدني إعادة الهوية والثقافة الحقيقية للمنطقة من خلال لجنة الثقافة والفن التي عمدت منذ تأسيسها إلى جذب جميع المواهب من غناء وموسيقا ورسم ونحت ومسرح وكافة نواحي الفن الأخرى وذلك عبر الاجتماعات المتكررة والحض على تنمية جميع المواهب.

بدأ الاجتماع بعرض مسرحي لمجموعة من الشباب عبروا من خلاله عن المآسي التي عاشها أهالي الطبقة، وتخلل العرض مجموعة من القصائد عن الشهيد والأطفال.

وتلا العرض كلمة للرئيس المشترك للجنة الثقافة والفن سيبان جان، تحدث فيها عن دور الثقافة والفن ورسالتها في الحفاظ على هوية الشعب وعاداته وتقاليده.

في السياق ذاته نوه جان إلى الأسلوب الذي اتبعه مرتزقة داعش في القضاء على هوية وثقافة المجتمع في الطبقة من أجل استمرار السيطرة عليها.

وأكد ضرورة عودة كل الفنانين وأصحاب المواهب إلى المدينة والنهوض بثقافتها.

كذلك قال فراس رمضان رئيس مكتب المسرح والموسيقا “لقد قمنا بالعرض المسرحي لكي يعرف الناس أن الثقافة مازالت موجودة وتشجيعاً منا لكل المواهب”.

وأكد رمضان أنهم سيعيدون إحياء كل ثقافات أهالي المنطقة بمختلف مكوناتها.

(م ع/م)

ANHA