الاتصال | من نحن
ANHA

انتهت المسيرة الحاشدة بالمعاهدة على مواصلة النضال حتى تحرير أوجلان

ديرك- انتهت المسيرة التي نظمها  مؤتمر ستار في أقليم الجزيرة بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة في جبل قره جوخ بإلقاء العديد من الكلمات من قبل النساء المشاكات ممثلات عن مختلف المؤسسات والمكونات.

وتجمعت الآلاف من النساء من مدن وبلدات ونواحي إقليم الجزيرة في جبل قره جوخ في في كوجرات بمنطقة ديرك للمشاركة في مسيرة حاشدة نظمها مؤتمر ستار بالتزامن مع  اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.

انطلقت المسيرة من أسفل جبل قره جوخ وسط الشعارات التي تحي مقاومة امرالي ونضال المرأة في شمال سورية، وتوجهت المشاركات الى جبل قره جوخ حيث تجمع المشاركون لتتحول التظاهرة إلى تجمع جماهيري، وهناك قرأ البيان الذي أصدره مؤتمر ستار بهذا الصدد قرأ من قبل الناطقة باسم مؤتمر ستار افين سويد، تلاها إلقاء كلمة كل من الهيئة الوطنية العربية القتها عبير عبدو، الحزب الماركسي اللينيني ألقتها الإدارية شنكول كوزا، كلمة وحدات حماية المرأة ألقتها مهاباد كوج،  اتحاد النساء السرياني ألقتها إلهام عيسى، وكلمة الرئيسة المشتركة لهيئة شؤون الاجتماعية والعمل بروين محمد امين.

وتطرقت جميع الكلمات إلى أهمية هذا النشاط لتعزيز النضال المناهض للعنف ضد المرأة واستذكار المناضلات الشقيقات ميربل اللواتي تمثلن رمز مناهضة العنف ضد المرأة.

وأكدت الكلمات بأن المرأة تعرضت خلال الأزمة السورية لمختلف أنواع العنف، وتمثل دور المرأة في معظم المناطق السورية على العمل الأغاثي والتمريض، “أما المرأة في شمال سوريا فكان لها دوراً كبير في تحقيق الأمان والاستقرار والسلام، كونها رمز المحبة والعطاء لأنها شاركت في كافة المجالات الادارية والثقافية والسياسية وحملت السلاح وقاومت الفكر الارهابي وشاركت في دحره من بلادنا”.

وعاهدت الكلمات بمواصلة النضال لجعل العام 2018 عاماً للقضاء على التمييز بين الجنسين.

وانتهت المسيرة الحاشدة بالشعارات التي تحي مقاومة المرأة وتعاهد بالنضال حتى تحرير قائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان.

(ن ع/ك)

ANHA