الاتصال | من نحن
ANHA

الوفد الأمني المصري يغادر غزة والحمد لله يؤجل زيارته

غزة – غادر الوفد الأمني المصري المتواجد داخل قطاع غزة، القطاع بشكل مفاجئ بعد عقد عدة لقاءات مع وزراء حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية، فيما أجل رئيس وزراء حكومة الوفاق زيارة مقررة إلى القطاع.

وأفاد مراسل وكالة أنباء هاوار بأن الوفد المصري المتواجد داخل قطاع غزة والذي يضم اللواء سامح نبيل رئيس الوفد وبرفقته العميد همام أبو ويد والقنصل العام المصري لدى فلسطين خالد سامي، غادر قطاع غزة بشكل مفاجئ عبر معبر بيت حانون متوجهاً إلى الضفة الغربية.

وأشار مصدر مقرب من حركة حماس لمراسل الوكالة بأن الوفد المصري غادر القطاع متوجهاً للضفة الغربية وذلك بالتزامن مع التطورات الخطرة التي تجري ضد القدس الشريف.

وفي سياق آخر، كان من المقرر أن يزور رئيس الوزراء لحكومة الوفاق رامي الحمد لله، قطاع غزة في زيارة وزارية، لكنه أجل الزيارة في ظل التطورات التي تشهدها الساحة الفلسطينية، وانتظار القرار الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس وإعلانها عاصمة لإسرائيل.

وحذر مراقبين للوضع من هذا القرار الأمريكي فيما لو تم إقراره، وقال ساسة فلسطينيين إن باحات المسجد الأقصى في القدس ستتحول إلى برك من الدماء، وستشهد القدس انتفاضة شعبية.

(م د/ح)

ANHA