الاتصال | من نحن
ANHA

المناضلات الثلاث تستذكرن في مناطق روج آفا

مركز الأخبار-  نظمت العديد من الفعاليات في مقاطعات روج آفا استذكار للمناضلات الثلاث (ساكينا جانسيز وفيدان دوغان وليلى شويلماز).

ويصادف اليوم الـ9 من شهر كانون الثاني/يناير الذكرى السنوية الرابعة لاغتيال المناضلات الثلاث في العاصمة الفرنسية باريس عام 2013.

عفرين

استذكرت حركة المرأة الشابة في مقاطعة عفرين المناضلات الثلاث” ساكينه جانسيز، فيدان دوغان وليلى شويلماز”، خلال مسيرة حاشدة.

وشال في المسيرة ، العشرات من الأهالي ، نساء و رجال و طلبة جامعة عفرين و المعاهد .

ورفع المشاركون خلال المسيرة أعلام حركة المرأة الشابة، وأعلام وحدات حماية الشعب والمرأة، وصور المناضلات الثلاث، صور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان بالإضافة إلى لافتات كتبت عليها” بقدوة المرأة الشابة الانتفاضة أخذت ثأرها”.

وانطلقت المسيرة من أمام دوار نوروز بمدينة عفرين، مرورا بالشوارع الرئيسية  وقد انضم إلى المسيرة كافة أصحاب المحلات التجارية في الشوارع التي مرت بها المسيرة ،مرددين الشعارات التي تحيي المرأة و نضالها.

وتوقفت المسيرة أمام مؤسسة عوائل الشهداء وسط المدينة ، وثم وقف المشاركون دقيقة صمت، ثم قرأت عضوة الحركة فهيمة مستانكي بياناً، استنكر المجزرة وأشاد بإنجازات المرأة وتعهد بمواصلة درب المناضلات الثلاث.

وفي سياق متصل، استنكر المجلس التنفيذي لمقاطعة عفرين المجزرة التي طالت المناضلات.

ونظم المجلس التنفيذي بما فيهم الرؤساء المشتركون للهيئات والرئاسة المشتركة للمجلس وقفة احتجاجية بمدينة عفرين.

وتلت الرئيسة المشتركة للمجلس هيفي مصطفى بيانا إلى الرأي العام خلال الوقفة، قالت في مطلعه “نستنكر الحادثة الغادرة التي طالت المناضلات ساكنة جانسز وليلى شويلماز وفيدان دوغان في العاصمة الفرنسية باريس قبل أربع سنوات”.

وأشارت هيفي مصطفى في خضم البيان إلى أن “الدولة التركية لا تزال مستمرة بالمؤامرة التي تحيكها في سبيل كسر إرادة شعبنا”.

واتهمت هيفي مصطفى الدولة التركية بأنها “هي التي أفشلت مرحلة السلام”، مضيفةً أن الدولة التركية “تحاول الآن أن تمنع الكرد من الانضمام إلى المحادثات الجارية بشأن سوريا”.

وأكدت هيفي أن “الدولة التركية لن تتمكن من كسر إرادة 40 مليون إنسان كردي عبر تنفيذ جرائم القتل واعتقال القيادات”.

وفي ختام البيان عاهدت هيفي عبر البيان “مواصلة العمل بروح مقاومة المناضلة ساكنة جانسز ورفيقاتها وجميع مناضلي الحرية”.

قامشلو

استذكر مؤتمر ستار في مدينة قامشلو فعالية المناضلات الثلاث  وذلك بمركز محمد شيخو للثقافة والفن الديمقراطي.

وحضرت الفعالية  الناطقة باسم مؤتمر ستار أفين سويد، رئيسة هيئة الثقافة والفن في مقاطعة الجزيرة بريفان خالد، نائب رئيس المشترك لهيئة التربية والتعليم في مقاطعة الجزيرة مالك حنّا ، بالإضافة إلى مشاركة المئات من نساء مدينة قامشلو.

وبعد الوقوف دقيقة صمت، ألقت الإدارية في مؤتمر ستار في مقاطعة الجزيرة روزا تولهدان كلمة استنكرت فيها المجزرة التي ارتكبت بحق المناضلات الثلاث في باريس الذي وقع في الـ9 من شهر تشرين الأول عام 2013،وأكدت بأن كافة النساء الكردستانيات ستنتفض إلى أن تكشف حقيقة مرتكبي مجزرة باريس.

بعد ذلك ، عرض سنفزيون مدته20 دقيقة يضمن نبذة عن حياة المناضلة ساكينا جانسيز منذ بداية مسيرتها النضالية إلى حين استشهادها في باريس.

واختتمت الفعالية بإلقاء فرقة الشهيدة ساكينا التابعة لمركز محمد شيخو للثقافة والفن الديمقراطي بعض من مؤلفاتها الغنائية.

سري كانيه

وضمن السياق ذاته، استذكر مؤتمر ستار في مدينة سري كانيه بمقاطعة الجزيرة، المناضلات الثلاث.

وعرض مؤتمر ستار فيلماً وثائقياً عن المناضلات، في مركز واشو كاني للثقافة والفن بمدينة سري كانيه، حضرته العشرات من نساء المدينة وعضوات مؤتمر ستار والمؤسسات المدنية.

درباسية

عرض مؤتمر ستار فيلماً في مركز الثقافة والفن في مدينة درباسية وذلك لاستذكار المناضلات الثلاث .

وعرض الفيلم ،بحضور العشرات من الأهالي وأعضاء المؤسسات في المدينة.

الإدارية في مؤتمر ستار آفين قامشلو، ألقت كلمة ذكرت فيها لمحة عن مسيرة الكفاح للمناضلة ساكينا جانسيز.

وبعدها عرض فيلم  عن حياة  المناضلة ساكينا جانسيز.

و عرض الفيلم ذاته في بلدة زركان بحضور العشرات من الأهالي وأعضاء المؤسسات .

وانتهت مراسم الإحياء بترديد الشعارات التي تحيي جميع شهداء الحرية.

(كروب/م)

ANHA