الاتصال | من نحن
ANHA

“القاتل أردوغان”

ديرك- تظاهر المئات من اتحاد شبيبة روج آفا في مدينة ديرك تنديداً بالعزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، واستنكاراً لاعتداءات ومجازر التي ترتكبها الدولة التركية بحق أبناء باكور كردستان في قرية خرابي بافا.

وسط الشعارات التي تطالب بالحرية أوجلان والهتافات التي تقول ” القاتل أردوغان”، تظاهرة المئات من اتحاد شبيبة روج آفا وشبيبة مخيم روج من مكون العربي في شوارع مدينة ديرك.

وتجمع الشبيبة في مركز الشهيد باور للشبيبة، ومن هناك انطلقت التظاهرة بالمشاعل وجابت التظاهرة شوارع مدينة ديرك مروراً بالسوق المركزي إلى أن ووقف المتظاهرين عند ساحة الشهداء وسط السوق المركزي.

بعد بالوقوف دقيقة صمت، أصدر اتحاد شبيبة روج آفا بياناً إلى الرأي العام قرأ من قبل عضو الشبيبة جهاد حسن

وجاء في البيان:

“إننا كشبيبة روج آفا ندين وبشدة المؤامرة الدولية التي طالت قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وجميع المشاركين في هذه المؤامرة فان مخططات المتآمرين بائت بالفشل لم يستطيعوا باعتقال القائد إيقاف في وجه حركة الحرية ونضال شعبنا الأحرار، كان هدفهم من اعتقال القائد طمس الشعب الكردي فهذا لم يتحقق.

كما إننا نستنكر المجازر الوحشية التي ترتكبها الدولة الفاشية بحق أبناء باكور كردستان ففي قرية خرابي بافا يرتكب الدولة التركية أبشع المجازر وسط الصمت الدولي فأننا كاتحاد شبيبة روج آفا نحي مقاومة أبناء باكور كردستان الصامدين في وجه الدولة الفاشية.

أننا في اتحاد الشبيبة نعاهد بتصعيد وتيرة النضال لتحرير قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان والوقوف أمام هجمات الدولة التركية”.

وانتهت التظاهرة بالشعارات التي تحي مقاومة قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان والهتافات التي تقول “لا حياة بدون القائد، تحيى مقاومة باكور”.

(كروب/هـ)

ANHA