الاتصال | من نحن
ANHA

الصين للهند: الصبر له حدود

مركز الأخبار- طالبت السلطات الصينية الهند سحب جنودها الذين انتهكوا الحدود منذ أكثر من شهر ونصف على هضبة “دوكلام” الصينية.

وكان رئيس رئيس مركز التعاون الدولي في وزارة الدفاع الصينية، العقيد تشو بو، قد خرج بتصريح قبل عدة أيام يقول فيه إنه يجب على الهند أن تسحب قواتها من “أراضي الصين” إذ كانت لا تريد الحرب.

وفي تطور آخر، أصدرت مساء يوم أمس وزارتي الخارجية والدفاع الصينية, تصريحاً, قالت خلاله بأن الصين تتمسك بنهج دبلوماسي في محاولة لحل الوتر الناشئ.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الصينية قنغ شوانغ، بأن “الجانب الهندي الآن يردد باستمرار كلمة السلام، لكن نحن لا ننصت فقط، نحن ننظر أيضا إلى الأفعال”، مضيفا أن بلاده أظهرت نواياها، حتى قبل البدء في شق الطريق في هضبة “دوكلام”، وأن بكين أرسلت إلى الهند تحذيرين في 18 مايو/أيار وفي 8 يونيو/حزيران عن عزمها المضي قدماً في تنفيذ المشروع.

وأكد الدبلوماسي الصيني أن الهند لم يصدر عنها أي رد فعل على ذلك، لا عبر قنوات الاتصال أو السفارة، لافتا إلى أن نيودلهي عوضا عن ذلك أرسلت جنودها لاجتياز الحدود في 18 يونيو/حزيران.

وشدد الدبلوماسي الصيني أن الجانب الهندي إن كان يقدر السلام، فيجب عليه أن يسحب جنوده فورا، وفي غياب أي نوع من الاتصال أرسلت إلى الأراضي الصينية قواتها المسلحة، واصفا ما جرى بـ”غير المسؤول والمتهور”،  مشيرا إلى أن الجانب الهندي يجب أن يتحمل المسؤولية جراء ذلك.

(د أ/ج)

المصدر: وكالات