الاتصال | من نحن
ANHA

الخس البلدي في الأسواق

جعفر جعفو

عفرين – باشر المزارعون في مقاطعة عفرين بقطف رؤوس الخس البلدي، وتسويقه إلى أسواق المقاطعة، حيث يباع الكغ الواحد بسعر 85 ليرة.

وتشتهر مقاطعة عفرين بتربتها الخصبة ووفرة مياهها وكذلك ظروفها المناخية المناسبة لزراعة الأشجار والمحاصيل، ومن بين المحاصيل التي تزرع في المقاطعة ويعتمد عليها الأهالي، محصول الخس.

وتكثر زراعة الخس في نواحي جندريسه، موباتا وشيه، حيث يتم زارعة بذور الخس في بيوت بلاستيكية في البداية خلال فصل الخريف ليتم نقل الشتول إلى الأرض الدائمة بعد شهرين ويتم الاعتناء بها عبر الري والتسميد وعمليات العزيق.

وتزرع الشتول على خطوط، بحيث تبلغ المسافة بين الشتلة والأخرى 15 سم، ويقول المزارع جعفر يوسف أنهم يزرعون حوالي 15 ألف شتلة في الدونم الواحد.

وبدأ مزارعو الخس في المقاطعة بتسويق المحصول البلدي إلى أسواق المقاطعة، ففي الأسابيع الماضية بدأ التسويق للإنتاج المبكر للأسواق ولكن أسعاره كانت عالية، حيث وصل سعر الكغ الواحد من الخس إلى 300 ليرة، أما الآن وبعد إمداد السوق المحلية بالمنتج انخفض السعر كثيراً.

ويبيع المزارعون كغ رؤوس الخس بسعر 85 ليرة للتجار الذين يبيعونها بدورهم بسعر 90 ليرة لتجار التجزئة، ويحصل المستهلك في المقاطعة على الخس بسعر 100 ليرة للكغ الواحد.

المزارع جعفر يوسف قال إن كل 4 رؤوس من الخس البلدي يبلغ وزنها حوالي 1 كغ، وأشار أنهم يجنون سنوياً حوالي 75 ألف ليرة من زارعة الخس للدونم الواحد.

ويعمل في قطاف رؤوس الخس، عاملات متمرسات تحافظن على الرؤوس كاملة دون أن تتعرض أوراقها للتلف.

وتبدأ العاملات العمل في ساعات الصباح الباكر وحتى ساعات ما بعد الظهيرة مقابل أجر يومي يبلغ 1500 ليرة.

(ح)

ANHA