الاتصال | من نحن
ANHA

الحوثيين يرفضون تسليم جثمان علي عبدالله الصالح

مركز الأخبار – رفض الحوثيون تسليم جثمان الرئيس اليمني السابق علي عبدالله الصالح، إلا بعد موافقة الأسرة على شروطهم، ومن جانبه حدد مجلس الوزراء السعودي موقفه وعلق على أحداث اليمن.

وكان الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح قتل، يوم أمس، على يد جماعة أنصار الله الحوثي.

وأفادت بوابة الأخبار السعودية أن الحوثيين رفضوا تسليم جثة صالح إلا بعد موافقة أسرته على شروط وضعتها الجماعة، ونقلت عن مصادر مقربة من صالح، في العاصمة اليمنية صنعاء قولها إن الحوثيين اشترطوا على أسرة صالح عدم إقامة أي مراسم لتشييع جثمانه، أو إقامة أي عزاء عام له، مقابل تسليم الجثمان.

وأشارت المصادر التي فضّلت عدم الإفصاح عن هويتها لحساسية الوضع الأمني، إلى أن أسرة صالح رفضت هذه الشروط، ولم تتسلم جثته حتى اللحظة، فيما لا تزال هناك عمليات وساطة قبلية جارية لاحتواء الموقف.

وفي سياق متصل علق مجلس الوزراء السعودي على الأحداث الجارية في اليمن ومقتل الرئيس السابق علي عبد الله صالح.

وقال مجلس الوزراء إنه يجدد حرص المملكة الدائم على استقرار اليمن وعودته إلى محيطه العربي، وعلى كل ما فيه مصلحة شعبه وحفظ أرضه وأمنه وهويته ووحدته ونسيجه الاجتماعي في إطار الأمن العربي والإقليمي والدولي.

​كما أعرب مجلس الوزراء عن أمله في أن تسهم انتفاضة أبناء الشعب اليمني ضد الحوثيين “المدعومين من إيران” في تخليص اليمن من “التنكيل والتهديد بالقتل والإقصاء والتفجيرات والاستيلاء على الممتلكات العامة والخاصة”.

​ورحب مجلس الوزراء السعودي بالبيان المشترك الصادر عن الاجتماع الدولي الخاص بالأزمة اليمنية في لندن، مقدراً ما تضمنه من دعم وتأييد كامل للمملكة في حقها المشروع للدفاع عن نفسها من التهديدات التي تستهدف أمنها واستقرارها.

(م ح/ح)