الاتصال | من نحن
ANHA

الأهالي ينظمون أنفسهم سعياً لملئ الفراغات

كري سبي – شكل أهالي قرية كور حسات كوميناً لقريتهم، وذلك عبر اجتماع عقدته حركة المجتمع الديمقراطي في مدينة كري سبي.

وعقدت حركة المجتمع الديمقراطي في مدينة كري سبي اجتماعاً لأهالي قرية كور حسات، الواقعة 15 كيلو متراً شرقي مدينة كري سبي، وذلك لتشكيل كومين للقرية، يُمكن أهالي القرية من خلاله إدارة شؤون القرية ويسهل من تسيير أمورهم.

وحضر الاجتماع، إلى جانب العشرات من أهالي القرية، الإداري في حركة المجتمع الديمقراطي في مدينة كري سبيي صلاح الدين فرات، الرئاسة المشتركة لمجلس دار الشعب في قرية الجرن محمد علي عبد القادر وسناء حاج شريف والإداريين في حركة المجتمع الديمقراطي للخط الغربي خشمان شوكت وهدى خليل حسو.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت، ومن ثم تحدث خشمان شوكت، عن دور الكومين والأهداف من تشكيله في القرية، بالقول: “إن نظام تشكيل الكومين هو أساس التشاركية لإدارة شؤون وخدمات القرية ومستلزماتها من الناحية الإدارية، والقرارات التييتخذها الكومين برأي جميع أهالي القرية دون استثناء تكون من أجل مصلحة القرية”.

كما وألقى الإداري في حركة المجتمع الديمقراطي في مدينة كري سبي صلاح الدين فرات، كلمة شدد فيها على ضرورة التنظيم وعدم خلق فراغات ضمن المجتمع يُمكن الأعداء من استغلالها، مؤكداً بأن النصر في النهاية سيكون حليف الشعوب المتطلعة للحرية.

بعدها فتح بعدها باب الترشيح أمام الأهالي لانتخاب الرئاسة المشتركة لكومين القرية، حيث رشح كل من نسرين عبدي وزكي محمد حسن أنفسهما ليكونا رئيسين مشتركين لكومين القرية، بعد موافقة الأهالي عليهم بالتصويت المباشر برفع الأيادي.

وأعقب ذلك تشكيل اللجان وهي “لجنة الخدمات المؤلفة من 5 أعضاء، لجنة الصلح 3 أعضاء، لجنة الحماية 5 أعضاء, لجنة الشبيبة4 من شبان القرية ولجنة المرأة تألف من ثلاثة عضوات” تم انتخابهم عبر التصويت.

ومن ثم أدى المنتخبون لرئاسة الكومين وعضوية لجانه القسم على العمل لصالح مصلحة القرية والحفاظ عليها، وأختتم الاجتماع بعقد حلقات الدبكة الشعبية على وقع الأغاني الفلكلورية.

(إ أ/ج)

ANHA