الاتصال | من نحن
ANHA

استذكار المناضلة غربت أيدن في قامشلو

Video

قامشلو-  استذكرت حركة الثقافة والفن في مقاطعة الجزيرة المناضلة غربت أيدن التي استشهدت في 11 من شهر أيار عام 1992ضمن صفوف حركة حرية كردستان بمرور الذكرى الـ25 لاستشهادها، وجميع شهداء الثقافة والفن، في صالة الروابي بمدينة قامشلو

وشارك في مراسم الاستذكار مجلس عوائل الشهداء، ممثلين عن الادارة الذاتية الديمقراطية بمقاطعة الجزيرة، وممثلي نظام الفدرالية الديمقراطية لشمال سوريا، واعضاء مؤتمر ستار، وحركة المجتمع الديمقراطي، واعضاء حركة الثقافة والفن في مقاطعة الجزيرة، والعشرات من أهالي المقاطعة.

وزينت ساحة صالة الروابي بصور قائد الشعب الكردي عبدالله اوجلان، وصور شهداء الثقافة والفن، وشعارات مكتوبة بالغتين العربية والكردية منها “السير على نهج القائد آبو وخطى الشهداء هي ضمان الحرية والنصر الاكيد، الشهداء مباركون وهم اساس الحياة الحرة”.

بدأ مراسم الاستذكار بالوقوف دقيقة صمت اجلالاً لأرواح الشهداء، ثم ألقيت كلمة باسم  مجلس عوائل الشهداء من قبل علي عمر الذي قدم العزاء لعوائل الشهداء وقال “باستذكار الشهيدة مزكين نستذكر جميع شهداء شهر أيار من شهداء حرية كردستان وحتى شهداء  حملة تحرير مدينة الطبقة من مرتزقة داعش، ونبارك تحريرها على جميع الشعوب.

تلته كلمة باسم مؤتمر ستار ألقتها أكري اسماعيل تحدثت فيه عن حياة الشهيدة غربت أيدن وعن مسيرتها ونضالها ضمن صفوف حركة حرية كردستان، وأشارت أكري أن الشهيدة غربت انضمت إلى صفوف حركة حرية كردستان وهي في سن صغير، وكانت من عائلة مقاومة ووطنية، تربت على مبدأ المقاومة والحرية، وانظمت إلى الحركة عن طريق الشهيد معصوم قورقماز، غنت وهي في سن الـ 15 من عمرها، خاطبت في غنائها وجدان الانسان الكردي الثوري، وغنت للحرية، كانت لها مواهب متعددة، وأصبحت رمزاً للحرية ولمقاومة والصمود وإحدى أعلام ثورة الثقافة والفن الكردي، وهي مثال للمرأة الحرة المتمسكة بوطنيتنها وثقافتها.

ثم قدمت فرق الغناء التابعة لمركز الثقافة والفن في مقاطعة الجزيرة العديد من الأغاني الثورية والفلكلورية وأغاني الشهيدة غربت أيدن، وعرض بعدها سنفزيون عن حياة  الشهيدة غربت أيدن وشهداء الثقافة الفن.

وبعدا فرقة الشهيد داغستان للمسرح التابعة لمركز محمد شيخو مسرحية بعنوان (هيفيك دا).

وانتهى مراسم الاستذكار وسط زغاريد الأمهات وترديد الشعارات التي تحي مقاومة قائد الشعب الكردي عبدالله اوجلان، ومقاومة الشهداء.

(س ع/ل)

ANHA