الاتصال | من نحن
ANHA

اختتام المهرجان الثقافي والفني في حلب بعروض فنية متنوعة

حلب – اختتم المهرجان الثقافي لمركز الثقافة والفن والذي أقيم تحت شعار ’’تنديداً بالمؤامرة الدولية على القائد’’ في يومه الثاني والأخير بعروض فلكلورية متنوعة.

وبتقديم فرق ثقافية متنوعة للكبار والصغار من حي الشيخ مقصود إضافة إلى فرق اتحاد شبيبة روج آفا وفرق الأحياء الشرقية لعروضها اختتم المهرجان الأول على مستوى حلب في يومه الثاني والأخير والذي شاركت فيه 20 فرقة فلكلورية بعروضها الثقافية والفنية.

وخلال المهرجان ألقيت كلمات من قبل كل من الإداري في مركز الثقافة والفن الديمقراطي إدريس دلشير، وباسم وحدات حماية الشعب والمرأة من قبل القيادي أسو عفرين، باركوا في بدايتها المهرجان على جميع المناضلين والشعب في الشمال السوري.

منوهين في كلماتهم أن الشعب في شمال سوريا قدم تضحيات كبيرة، واليوم تظهر انتصاراته من خلال السير على فكر قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، الذي أوصل المنطقة إلى هذه المرحلة من النضال والمقاومة والتحرير، والوصول إلى هذا اليوم الذي تحتفل فيها الشعوب في حي الشيخ مقصود بعد انتهاء الحرب والمعارك بمهرجان الثقافة والفن’’.

بعدها قدمت فرقة الشهيد سرحد للرقص للكبار، وفرقة أزهار المستقبل للأطفال عروضاً متنوعة من الرقص الفلكلوري والشعبي، إضافة إلى تقديم لوحة فنية لمختلف الثقافات.

كما شاركت في المهرجان فرقة اتحاد الفنانين للأغاني التراثية والشعبية بتقديم أغانٍ عقدت على وقعها حلقات الدبكة وسط الصالة.

وبعد انتهاء عروض الفرق الفنية والثقافية ألقى الإداري في مركز الثقافة والفن إدريس دلشير كلمة اختتام المهرجان وقال ’’نبارك هذا المهرجان على كل الحاضرين، وهذا المهرجان جاء للتنديد بالمؤامرة الدولية على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان الذي بفضل مقاومته وفكره تم إحياء ثقافة وفن الشعب الكردي والشعوب المظلومة في المنطقة’’.

واختتم المهرجان بترديد الشعارات التي تنادي بحرية قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان.

(ك ف/س)

ANHA