الاتصال | من نحن
ANHA

اجتماع في قامشلو عن دور المرأة في انتخابات الفيدرالية

Video

قامشلو – عقدت لجنة العلاقات العامة في حركة المجتمع الديمقراطي اجتماعاً لشرح دور المرأة في انتخابات الفيدرالية، حضره العشرات من النساء وذلك في صالة زانا بمدينة قامشلو.

وعقد الاجتماع تحت شعار “المرأة مع الإدارة والعطاء هي جذور الفيدرالية الديمقراطية وهي خالق للكون وهي الإلهة”، بحضور العشرات من النساء إضافة إلى نساء هيئة العلاقات الخارجية، مؤتمر ستار، وحدات حماية المرأة، أسايش المرأة، النساء في مؤسسات المجتمع المدني، والعديد من الأحزاب السياسية.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت, ثم تحدثت الرئيسة المشتركة للمجلس التأسيسي للفيدرالية الديمقراطية لشمال سوريا هدية يوسف عن دور المرأة في ثورة روج آفا شمال سوريا, وعن أهمية انتخابات الكومينات وأهمية مشاركة المرأة فيها, مؤكدة بأن المرأة أثبتت نفسها في ثورة روج آفا في جميع مجالات الحياة العسكرية والسياسية والاجتماعية.

وتابعت هدية يوسف بالقول “نحن اليوم أمام تغير كبير، لذا علينا أن نرسخ خطواتنا التي نخطوها، وعلينا مواصلة العمل والنضال لأن هناك من يعارض قوانين المرأة، والمساواة بين الجنسين”.

وأنهت هدية يوسف حديثها بالتشديد على ضرورة مشاركة النساء بفعالية كبيرة في بناء النظام الفيدرالي الذي يقوم على أسس المساواة بين الجنسين.

وناقشت فيما بعد النساء المشاركات في الاجتماع كيفية تفعيل مشاركة المرأة في ترسيخ النظام الفيدرالي، كما ناقشت عدد من النساء المكتسبات التي حظيت بها المرأة العربية في ظل ثورة روج آفا.

نورا حسين من بلدة الهول وسكينة الخليف من منطقة جبل كزوان قالتا بأن قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان هو من أعاد للمرأة حقوقها المسلوبة.

وأضافتا بالقول إن ثورة روج آفا أتاحت المجال أمام المرأة بشكل عام والمرأة العربية بشكل خاص لإبراز قدراتها، حيث ذكرتا أن المرأة العربية قبل الآن لم تكن تستطيع الخروج من المنزل أو القيام بأية فعالية، مشيرتين إلى أن الأوضاع تختلف الآن بعد أن نظمت النساء أنفسهن.

وأكدت نورا وسكينة في سياق كلمتيهما اللتين ألقيتا في الاجتماع عزمهما على مواصلة العمل على إثبات قدرة المرأة وإرادتها.

واختتم الاجتماع بعدها بالتشديد على ضرورة مشاركة المرأة بشكل فعال في انتخابات الفيدرالية الديمقراطية لتصنع مستقبلها ومستقبل وطنها.

 (س ع/ج)

ANHA